فكرة محمد علي باشا مع أطفال الشوارع




 اطفال الشوارع .. كانوا كارثة بالنسبة لمحمد علي باشا .. حوالي 300 ألف متشرد في شوارع مصر .. أدرك محمد علي ان هؤلاء سيكونون المتسبب الرئيس في سقوط الدولة المصرية العظمى التي يحلم بها .. قبض عليهم جميعاً .. لم يترك احداً .. اعتقلهم في معسكر بالصحراء بالقرب من الكلية الحربية التي انشأها في اسوان

أمر قائد الجيش وكان سليمان باشا الفرنساوي في ذلك الوقت أن يأتي بأعظم المدربين الفرنسيين في شتى المهن والحرف اليدوية ليعكفوا على تدريب هؤلاء المشردين ذكور او إناث .. ثلاث سنوات او يزيد ويخرج لمصر أعظم الصناع المهرة في تاريخ مصر الحديثة .. يجيدون جميع الحرف اليدوية واللغة الفرنسية والعربية .. احتفظ محمد علي باشا بالنوابغ واستعان بهم في انشاء مصر الحديثة .. وارسل الباقين كخبراء للدول التي تفتقر لتلك الحرف .. وانشأ لهم المواني ( البلدية ) حتى يستطيعوا ان يتواصلوا بانتاجهم مع الدول المطلة على المتوسط لصالح مصر ..

مدهش ان نعرف ان احد هؤلاء الحرفيين المهرة كان هو والد عبدالله النديم .. استخدمه محمد علي رئيس النجارين في الاسطول البحري الذي صنعه محمد علي وفتح به بلدانا كثيره ..

أضف تعليقك

تعليقات  0