الزياني يدعو القوى السياسية اللبنانية لضبط النفس لتفويت الفرصة على أعداء لبنان


دان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني "التفجير الإرهابي" الذي وقع امس وسط العاصمة اللبنانية بيروت وأدى إلى مقتل وزير المالية

 الاسبق محمد شطح وعدد من المدنيين الأبرياء وإصابة العشرات بجروح، ودعا القوى السياسية اللبنانية

إلى "ضبط النفس لتفويت الفرصة على أعداء لبنان الذين يسعون إلى تمزيق وحدته ونسيجه الاجتماعي وتعريض أمنه واستقراره للخطر".

ووصف الزياني في بيان صحافي التفجير بأنه "عمل إجرامي جبان يتنافى مع المبادئ والقيم الإنسانية والأخلاقية".

واعتبر "أن يد الإرهاب المجرم التي ما فتئت تعبث بأمن لبنان" تستهدف من وراء هذه الجريمة البشعة إشعال نار الفتنة الطائفية وزعزعة أمن لبنان واستقراره.

واعرب عن أمله في "سرعة الكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم"، معبرا عن تعازيه للحكومة والشعب اللبناني ولأسر الضحايا.
أضف تعليقك

تعليقات  0