"هيئة البيئة" : 150 مخالفة لمخيمات تعوق طريق الأرتال ومشاريع النفط



أكد مدير عام الهيئة العامة للبيئة د. صلاح المضحي ان فريق التفتيش التابع للهيئة مستمر في جولاته على منطقة المخيمات المحاذية لطريق الارتال جنوب البلاد، لاستكمال عملية التحذير ثم إزالة جميع المخيمات المتبقية والتأكد من عدم اقامة أي مخيمات جديدة في المنطقة، التي تنفذ فيها شركة نفط الكويت مشاريعها.

وقال المضحي، في تصريح صحافي أمس، "تمت مخالفة وتحرير محاضر معاينة لـ150 مخيما مخالفا، بعد إزالة المجموعة الاولى منتصف الاسبوع، عقب تحذيرات ومحاضر معاينة سلمتها الهيئة العامة للبيئة لاصحاب 90 مخيما".

وأعرب عن ارتياحه للحملة ونتائجها، وتجاوب غالبية اصحاب المخيمات معها، مضيفا ان عملية الازالة استهدفت المخيمات التي لم يبادر اصحابها بإزالتها بناء على تحذيرات الهيئة.

وشدد على أن الإزالة ستشمل جميع المخيمات المتبقية بعد وضع ملصقات التحذير وتسليمهم محاضر المعاينة، لافتا الى ان من ازالوا مخيماتهم من تلقاء أنفسهم قاموا بذلك بعد تيقنهم بأن الهيئة العامة للبيئة لن تتراجع عن هذا القرار، مثمنا دور شركة نفط الكويت ووزارة الداخلية في انجاح الحملة.

من جانبه، ذكر نائب المدير للشؤون الفنية المهندس محمد العنزي أن فريق التفتيش سيقوم بعمليات رصد مستمرة للمنطقة لطبيعتها الحيوية، لضمان عدم عودة التخييم فيها، استكمالا لما بدأته الهيئة العامة للبيئة في نهاية الاسبوع الماضي في حملتها التفتيشية.

أضف تعليقك

تعليقات  0