شركات صناعة السيارات اليابانية تعزز الانتاج المحلي قبل زيادة ضريبة المبيعات


ذكرت وسائل الاعلام اليابانية يوم الاحد ان شركات صناعة السيارات اليابانية ستزيد من انتاجها في بداية العام المقبل لتوقعها زيادة كبيرة في مشتريات السيارات قبل ارتفاع ضريبة المبيعات في ابريل نيسان.
وقالت صحيفة نيكي التجارية اليومية ان شركة تويوتا موتور ستزيد الانتاج المحلي خلال الفترة من يناير كانون الثاني الى مارس اذار بنسبة عشرة في المئة تقريبا بالمقارنة مع الشهر الجاري.

وقالت الصحيفة دون ان توضح مصدر معلوماتها ان تويوتا اوضحت لموردي اجزاء سياراتها ان مجمل الانتاج اليومي في الفترة من يناير كانون الثاني الى مارس اذار سيبلغ نحو 14 الف سيارة.

وقالت الصحيفة انه بالنسبة لشهر ديسمبر كانون الاول فان تويوتا كانت قد خططت لانتاج نحو 12500 سيارة يوميا.

واضافت الصحيفة ان شركة هوندا موتور ستشغل في يناير كانون الثاني اثنين من مصانعها المحلية يومين اطول من المقرر اصلا لتلبية الطلب على موديلاتها الاصغر.

وستشغل ايضا شركتا ميتسوبشي موتورز وسوزوكي موتور خطوط انتاجها المحلي ثلاثة ايام اطول من المزمع اصلا في يناير كانون الثاني للوفاء بالطلب على موديلاتهما المنتجة حديثا من السيارات الصغيرة.

وسترفع اليابان ضريبة المبيعات التي تبلغ خمسة في المئة الى ثمانية في المئة في ابريل نيسان للمساعدة في تمويل تكاليف الرعاية الصحية المتزايدة.

ودفعت زيادة الضريبة المستهلكين الى تقديم مواعيد شرائهم للمنازل والسيارات والسلع المعمرة والسلع الكمالية الاخرى قبل ان يزيد سعرها.

أضف تعليقك

تعليقات  0