أسوأ 10 شخصيات عرفها التاريخ




من أسوأ من عرفت البشرية رجال لم تعرف قلوبهم معنى الرحمة، دمروا وعذبوا وحرقوا، قتلوا الملايين من البشر في مجازر تقشعر لها الأبدان، أشخاص لا يمكن وصفهم بالكلام؛ لأن الكلمات تعجز عن معرفة طبيعة هؤلاء البشر.


- ادولف هتلر: سياسي ألماني نازي، قتل ملايين البشر. واشتهر بأنه أشهر السفاحين بالقرن العشرين

- هاينريش هيملر: من أسوأ رجال هتلر، وقام شخصيا بتنسيق وفاة أكثر من 10 ملايين شخص.

إيفان الرهيب: غريب الأطوار، شديد القسوة، شهد عصره (1530-1584م) أكثر حالات الإعدام الجماعي، مات حسرة على قتله لابنه بضربه على رأسه.

جوزيف ستالين: المؤسس الحقيقي للاتحاد السوفيتي، وكان ديكتاتوريا وقام بتجويع أوكرانيا، وقتل حوالي 60 مليون شخص.

- إليزابيث باثوري: أغزر سفاحة نساء في التاريخ، كانت تستحم في دماء الغذارى للحفاظ على جمالها.

- فلاد الثالث المخوزق: هو دراكولا المعروف في قصص مصاصي الدماء، وعرف بالمخوزق لأنه كان يستخدم الخازوق للقضاء على أعدائه، ومن ضمن أفعاله: دق المسامير في الرؤوس وقطع الأطراف وفقء العينين والخنق والحرق وقطع الأنوف والآذان، وتشوية الأعضاء الجنسية.

بول بوت: الحاكم الفعلي لكمبوديا منتصف 1975، قتل حوالي 4 ملايين إنسان، كان يعتقل الشعب الكمبودي في معسكرات ويقوم بإبادتهم إبادة جماعية.

دكتور هولميس: أمريكي بنى فندقاً عام 1893 خصيصاً لقتل النزلاء، فكان يضع داخل الغرف خطوطا للغاز وعازلا للصوت، وكان يقوم بتعذيب النزلاء وقتلهم ثم تشريحهم وبيعهم لكلية الطب.

-جيم جونز: مؤسس وزعيم معبد الشعوب، اشتهر بعملية الانتحار الجماعي في 18 نوفمبر 1978 والتي راح ضحيتها ما يزيد على 909 أعضاء من المعبد من بينهم قتل أكثر من 276 طفلا جميعهم من جراء التسمم بالسيانيد، وقد كان جونز آخر من مات بتلك العملية وذلك إثر إطلاقه رصاصة على رأسه

-نيرون: الإمبراطور الروماني المختل عقليا، فمن الصعب أن تجد أسوأ منه فقام بإعدام أمه وسم أخيه، حرق السجناء في الحديقة الخاصة بالقصر في الليل كمصدر للضوء، وقام بضرب زوجته حتى قتلها ثم أمر بإغراق ابنها، وامتدت اغتيالاته ليقتل أقرب المقربين منه قائد جيشه بوروس ثم قتل أصدقاءه وأقاربه وضباطه.


أضف تعليقك

تعليقات  0