المالكي يقرر اعادة الجيش مجددا لمدن الانبار


قرر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اليوم اعادة الجيش الى داخل مدن الانبار بعد يوم واحد من سحبه منها وذلك لضرب ما وصف ب "خلايا الارهاب" التي انتشرت هناك خلال الساعات الماضية.

ونقلت قناة (العراقية) الفضائية شبه الرسمية عن المالكي قوله انه "استجابة لمناشدات اهالي محافظة الانبار وحكومتها فلن نسحب الجيش من مدن الانبار وسيتم الدفع بقوات اضافية لحمايتهم".

وكان محافظ الانبار احمد الذيابي وشيوخ عشائر طالبوا المالكي في وقت سابق اليوم باعادة الجيش الى داخل المدن لطرد من وصفوهم بالارهابيين وعناصر داعش.

واظهرت لقطات فديو بثت على الانترنت اليوم صورا لمسلحين ملثمين وهم يرفعون اعلام القاعدة ويتجولون بسيارات مسلحة في الرمادي دون التاكد من مصداقية تلك الصور.

كما استولت مجموعة من المسلحين على خمسة مراكز شرطة في الرمادي والفلوجة ونهبوا اسلحتها قبل حرقها.
أضف تعليقك

تعليقات  0