بحريني مقيم بإيران خطط لعمليات إرهابية تستهدف امن البحرين


اتهم علي أحمد الموسوي بتشكيل جماعة إرهابية، وموّلها وقام باستدراج عناصر وتدريبهم على السلاح، بهدف الإرهاب والقيام بالاغتيالات والتفجيرات.

يأتي ذلك بعد ثلاثة أيام من إعلان سلطات خفر السواحل البحرينية عن ضبط متفجرات مصنوعة في إيران كانت في طريقها للمملكة على بعد حوالي 118 ميلاً بحرياً في المياه الدولية شمال شرق البحرين.

وقال أسامة العوفي، رئيس النيابة العامة، في مؤتمر صحافي، الخميس، إن النيابة العامة تلقت بلاغاً من المباحث يفيد بأن المتهم علي أحمد الموسوي، والمقيم في إيران، قام بالتخطيط لعمليات إرهابية تشمل تفجيرات تستهدف مناطق حيوية بغرض تعريض البلاد للخطر وإشاعة الفوضى.

وعمل المتهم، بحسب النيابة، على استقطاب أشخاص قاموا بجلب أسلحة ومتفجرات للمملكة، كما استقطب عدداً من الأشخاص ودرّبهم في إيران على الفنون القتالية واستخدام المتفجرات والأسلحة، وعلى طرق الملاحة البحرية وكيفية التهريب البحري. كما تمكّنت عناصر تلك الجماعة من تهريب شحنة من الأسلحة إلى المملكة.

وأكد رئيس النيابة العامة أنه تم ضبط اثنين من عناصر الجماعة الإرهابية عندما رُصدا وهما يتسلمان الأسلحة والمتفجرات من أحد المراكب في عرض البحر، وضبط 3 متهمين آخرين من الجماعة.

واستجوبت النيابة المتهمين، وهم: سيد علي شبر، وحسين أحمد طاهر، وعقيل عبدالرسول محمد، وحسين مهدي محمد إبراهيم، وعلي صباح محسن. وقد اعترف المتهمون بالانضمام إلى الجماعة بغرض تنفيذ مخططاتهم نحو ارتكاب عمليات إرهابية بدافع ديني وشرعي من وجهة نظرهم، وبناء على فتاوى دينية.

كما أنهم تلقوا تدريباً على أيد عناصر إيرانية، وإنهم استلموا الأسلحة المضبوطة من مركب عراقي، بعد أن تلقوا إشارات في البحر وتوجهوا إليها.

وأكد المتهمون أنهم يستهدفون في الجماعة تخريب منشآت حيوية وسيادية وأمنية، والقيام بعمليات اغتيال بعض الشخصيات، وأنهم تدرّبوا على استعمال الأسلحة، خاصة الـ’آر بي جي’ والرشاشات، وإعداد المتفجرات واستعمالها، وتحديد المواقع فلكياً، وقيادة الزوارق والسباحة لمسافات طويلة.

وكشفت تحقيقات النيابة عن تدرب العناصر على تقسيم المهام العملية لثلاث مجموعات، لجمع المعلومات، ونقل الأسلحة والمتفجرات، وتنفيذ العمليات.

كما توصلت تحقيقات النيابة لقيام أحد المتهمين برصد وتصوير مواقع معينة في المملكة وموافاته لقيادة الجامعة في إيران بالمعلومات.

وأمرت النيابة بحبس المتهمين احتياطياً، كما تم توجيه لهم تهمة التخابر مع من يعمل لمصلحة دولة أجنبية ضد البحرين، والانضمام لجماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، وحيازة أسلحة ومتفجرات بغرض استعمالها بنشاط مخلّ بالأمن العام، والتدريب على الأسلحة والمفرقعات وتهريبها للقيام بعمليات إرهابية.

أضف تعليقك

تعليقات  0