سامي النصف داعيا السعدون والراشد الى التصالح: لقاء "البرتقالي ـ الأزرق" هو الأمل الوحيد لانقاذ الكويت


دعا الكاتب والوزير السابق سامي النصف في مقال له بعنوان( ضرورة توحد الأزرق والبرتقالي!) الرئيسين احمد السعدون و علي الراشد الى انهاء حاة العداء و الخصومة السياسية بينهما و الانخراط في انقاذ البلاد من مسلسل الفساد و الافساد في الكويت..

وقال سامي النصف " يمكن للأزرق والبرتقالي أن يصلا إلى حل وسط يوحدهما في قضية النظام الانتخابي أي حق التصويت لمرشحين ومشاركة الجميع في الانتخابات المقبلة."

واضاف التصف:"الرئيسان السابقان أحمد السعدون (البرتقالي) وعلي الراشد (الأزرق) يجب التحضير للقائهما وإنهاء العداء بينهما فلا دماء سالت ولا أعناق ضربت أو رؤوس سقطت والقضية لا تزيد على تباينات في الرأي بين توجهات سياسية وعفا الله عما سلف."

وشدد النصف على ان " اللقاء البرتقالي ـ الأزرق هو الأمل الوحيد الباقي لتصحيح الأوضاع وازالة النظرة السوداوية شديدة القتامة للمستقبل ودون ذلك، الطوفان والغرق في بحور الفساد التي لا تبقي ولا تذر."
أضف تعليقك

تعليقات  0