يوفنتوس وروما.. قمة نارية في الدوري الإيطالي





تستقطب المواجهة الثنائية بين مهاجم يوفنتوس، الأرجنتيني كارلوس تيفيز، ومدافع روما، المغربي، المهدي بنعطية، الاهتمام الأبرز، خلال المواجهة النارية التي تجمع اليوم، متصدر "الكالتشيو" مع مطارده المباشر، والذي يقدّم عروضاً مميزة خلال الموسم الحالي.

وقد تحدد المباراة التي يستضيفهما ملعب "يوفنتوس أرينا" ملامح المنافسة على اللقب الذي ذهب في آخر موسمين لخزائن اليوفي، وسيكون لبنعطية دوراً محورياً اليوم، إذ سيُكلّف على الأرجح بمراقبة اللاعب" تيفيز، الملقب بـ"الأباتشي".

وتتجسد القوة الهجومية لـ"السيدة العجوز" خلال الموسم الحالي بتيفيز الذي أعاد اكتشاف نفسه بعد انتقاله إلى حامل لقب الدوري الإيطالي، فيما لا يُذكر دفاع روما، دون الحديث عن بنعطية، الذي يتألق بشكل مثير للاهتمام مع الفريق.

وبفضل الأداء القوي لبنعطية المُنتقل لروما قادماً من أودينيزي، فإن فريق العاصمة الإيطالية بات صاحب الدفاع الأقوى على الإطلاق في الدوري، إذ لم تهتز شباكه سوى سبع مرات، دون أن تقتصر فعالية اللاعب المغربي على الدفاع فقط، بل وفي
الهجوم أيضاً بعدما سجل أربعة أهداف.
وعلى الطرف الآخر، يملك يوفنتوس الهجوم الأقوى بقيادة تيفيز، إلى جانب الإسباني فيرناندو يورينتي، ولاعب الوسط المتألق التشيلي أرتورو فيدال، ما يؤشر إلى أن مواجهة اليوم ستكون غاية في الإثارة والندية.

وينفرد قبل المباراة يوفنتوس بالصدارة برصيد 46 نقطة، بفارق خمس نقاط عن روما بعد مرور 17 جولة، وفي حال تمكّن رفاق المخضرم أندريا بيرلو من تحقيق الفوز فإن الفريق سيخطو خطوة كبيرة نحو اللقب، بينما يملك روما فرصة تذليل الفارق وإشعال المنافسة على اللقب.

وسلّط موقع "فوتبال إيطاليا" واسع الانتشار الضوء على المواجهة الثنائية بين بنعطية وتيفيز، مؤكداً أن المهاجم الأفضل لحد الآن في الدوري سيكون وجهاً لوجه مع المدافع الأفضل على الإطلاق في البطولة.

وعدد الموقع مزايا كلا اللاعبين، مشيراً إلى أن بنعطية أصبح المدافع الذي يخشاه جميع المهاجمين في "الكالتشيو" بفضل قوته ومهارته في استخلاص الكرة، بينما يمتاز تيفيز بالسرعة والرشاقة والقدرة على المراوغة، وتساءل: لمن ستكون الغلبة اليوم؟.

أضف تعليقك

تعليقات  0