القرضاوي في خطبة الجمعة بالدوحة: عسكر مصر فاسدون


هاجم الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي في خطبة الجمعة بمسجد عمر بن الخطاب بالعاصمة القطرية الدوحة الانقلابيين الذين عزلوا محمد مرسي ولم يجرأوا على عزل حسني مبارك الذي قتل وسرق وسجن، وتركوه يختار المجلس العسكري ليحكم مصر.

وأضاف : هؤلاء وقفوا ضد حكم محمد مرسي،و إذا كان لمحمد مرسي خطأ ، فهو أنه لم يكتشف هؤلاء المنافقين
كانوا يحلفون أن الجيش معه، وهم كذابون .

وتابع :مرسي لم يحكم، والله ما تركوه شهرا واحد، وقد قال لي ذات مرة :عندي من ملفات الفساد ما أستحي أن أتحدث عنه.

وتابع :تآمروا على مرسي وقالوا إن الشعب ضده، من الذي عدّ الشعب؟ هؤلاء أرادوا أن يقمعوا الشعب ، ويحكموه رغم أنفه.

وتابع : بعض ضباط الجيش المصري الكباريريدون أن يفرضوا رأيهم على الشعب.

وأضاف: هناك مناطق بعشرات المليارات يملكها الضباط – كبار الضباط ،وأصبحوا يملكون أشياء هائلة، أخشى عليهم من غضب الله، إذا أكلوا أموال الناس بالباطل.

أصبحوا يملكون شركات هائلة في بر مصر كله ، ويعينون في كل مكان بمصر.

وتابع :يجب أن يحكم الشعب كله بلاده ، وتقسم الأمور بالعدل والمشورة، وأضاف :جاء هؤلاء العسكر الذين حكموا دون خيار من الشعب ليتحكموا في أرزاق الناس باستبدادهم .

ووصف القرضاوي الرئيس مرسي بأنه الرئيس الشرعي المخطوف.

وتابع: والله هؤلاء قوم ظلمة قتلوا الناس بدون وجه حق،و الله يغضب للذين يقتلون بغير حق، وهم قتلوا الأبرياء الأنقياء الذين كانوا يصلون رجالا وشبابا وأطفالا ونساء.

وتساءل القرضاوي مستنكرا:من يشارككم في هذه الجريمة البشعة ” قتل الآلاف” بالمشاركة في الاستفتاء المزعوم؟!

ودعا القرضاوي الشعب المصري في القاهرة والاسكندرية وفي الصعيد وفي الوجه البحري وفي الصحاري وفي كل بر مصر، أن يرفضوا الذهاب لهذا الاستفتاء.

ودعا القرضاوي الجنود المصريين – جيشا وشرطة – أن يرفضوا قتل المصريين، لأنه ليس هناك قانون ولا شرع يأمر بقتل الناس بدون وجه حق.

وهاجم القرضاوي شيوخ الأزهر الصامتين على قتل الناس والمحرضين عليه .
أضف تعليقك

تعليقات  1


محمد حكيم
هكذ تعلمنا من شيخنا الجليل الصدع بالحق والنطق به فى لحظات زاغت الابصار وبلغت القلوب الحناجر