كشف بحثي يمنع 90 % من حالات الوفاة التي تنجم عن السرطان





في خطوة كبرى على طريق المساعي البحثية المبذولة للحد من حالات الوفاة التي تنجم عن الأمراض السرطانية، نجح باحثون من جامعة كورنيل في عزل بروتين من شأنه منع ما يقرب من 90 % من حالات الوفاة التي تنجم عن الإصابة بمرض السرطان.

قام الباحث الرئيسي في الدراسة، مايكل كينغ، وهو أستاذ متخصص في الهندسة الطبية الحيوية بجامعة كورنيل، بعزل بروتين يتسبب في انهيار أورام قابلة للانتشار عند لمسها. ولأن أغلبية حالات الوفاة التي تحدث بسبب السرطان تنجم عن الأورام القابلة للانتشار، فإنه قد يتم استغلال ذلك التطور على المدى البعيد من أجل الوصول لعلاج لمرض السرطان.
وقال كينغ "توصلنا لطريقة تتيح لنا إرسال جيش من كرات الدم البيضاء القاتلة التي تسبب ما يعرف بموت الخلايا المبرمج – موت الخلايا السرطانية – ومحوها تماماً من مجرى الدم. وحين تحاط بتلك الكرات، يستحيل تقريباً على الخلايا السرطانية أن تلوذ بالفرار".

ويندمج هذا البروتين الذي يعرف اختصاراً بـ "TRAIL" مع بروتين ملتصق يطلق عليه " E-selective" ويتم ضخهما في مجرى الدم للتعلق بكرات الدم البيضاء. وفي الوقت الذي تحاول فيه الخلايا السرطانية الانتشار بالانبثاث والانتشار عبر مجرى الدم، يقوم بروتين TRAIL بإصابتها ويتسبب في قتل السرطان لنفسه.

وتبين من خلال الاختبارات المعملية أنه حين تم ضخ بروتين TRAIL في مجرى دم مجموعة من فئران التجارب المصابة بالسرطان أن نسبة النجاح في قتل السرطان بلغت 100 %. والأكثر من ذلك، بحسب النتائج، هو أن البروتين لم يقترب من الخلايا السليمة. ورغم أن الجراحة، العلاج الإشعاعي والعلاج الكيماوي تعد من الطرق الفاعلة في محاربة الأورام الخبيثة، إلا أن جدواها تقل بصورة كبيرة عندما ينتشر السرطان إلى بقية الجسم. لكن مع اكتشاف بروتين TRAIL، بدأ يزداد الأمل بشكل كبير لمكافحة مرض السرطان.

أضف تعليقك

تعليقات  0