المريخ يذهل علماء الأرض بصخرة ظهرت فجأة من العدم


فاجأ المريخ علماء "ناسا" الأرضيين بنادرة كوكبية أذهلت علماء الوكالة المحتفلة بمسبار تمر بعد أسبوع 10 سنوات على هبوطه في 25 يناير 2004 على سطح الكوكب الأحمر، والنادرة واضحة للمتأمل بصورتين، ظهرت في إحداهما صخرة لم تكن في المكان نفسه حين صوره المسبار/ الروبوت "أوبورتونيني" قبل 12 يوماً.
الصورة الأولى التقطها Opportunityبعد 3528 يوماً من هبوطه على الكوكب الأحمر، أي أكثر من 5 أعوام مريخية تزيد على 9 سنوات و6 أشهر أرضية، وبعد 12 يوماً التقط صورة ثانية للموقع نفسه، فذهل علماء "ناسا" حين وصلت إليهم الصورة وقارنوها بما قبلها للمكان نفسه، وكانت مفاجأة ما زالت مستمرة، وبدت معها الحال وكأن الصخرة حلت على المكان من العدم.


أول المندهشين كان ستيف سكوايرز، رئيس الفريق الأساسي لبرنامج الاستكشاف في "ناسا" التي ألقى باسمها كلمة ليلة الخميس في "معهد كاليفورنيا التكنولوجي" لمناسبة الاحتفال بمرور 10 أعوام على هبوط المسبار الشهير، وذكر الصخرة التي وصفها بأنها صغيرة بحجم قطعة من حلويات "دونات" وأنها ما زالت له وللآخرين "مفاجأة كبرى أصابتنا جميعا بالدهشة".
أضف تعليقك

تعليقات  0