كلب وفي ينتظر عودة صاحبه المتوفي من 5 سنوات




لطالما وصفت الكلاب بأنها أكثر الحيوانات وفاء للإنسان، إلا أن وفاء وإخلاص أحد الكلاب في بوليفيا تجاوز كل التوقعات، إذ دأب على مدى 5 سنوات أعقبت مقتل صاحبه بحادث سير على انتظاره بشكل يومي في المكان الذي وقع فيه الحادث.

ولم يعرف الكلب هواشيتو اليأس طوال تلك السنوات من عودة صاحبه الذي توفي على إثر اصطدام الدراجة التي كان يقودها بسيارة أجرة في أحد الشوارع بمدينة كوشمبابا البوليفية، واستمر بالبحث عنه في الأزقة والطرقات متمسكاً بأمل عودته في يوم من الأيام .

وأثار هواشيتو دهشة السكان من ولائه وإخلاصه لصاحبه، وأشار بعضهم إلى أن الكلب يحضر بشكل يومي إلى مكان الحادث ويمكث هناك لساعات طويلة على أمل اللقاء من جديد بسيده، لدرجة أنه كون العديد من الصداقات مع أهالي المنطقة وخاصة الأطفال وتكفل بعضهم بإحضار الطعام والشراب للكلب الوفي.

وأشارت صاحبة أحد المتاجر في المنطقة وتدعى إليزابيث غارسيا إلى أن الكلب يشعر أحياناً بخيبة أمل ويغادر المكان، إلا أنه يعود في اليوم التالي ليتجول جيئة وذهاباً بين جانبي الطريق ويبدأ بالنباح كلما اقترب شخص يقود دراجة معتقداً أنه صاحبه.


أضف تعليقك

تعليقات  0