الثوم: أفضل دواء لك في الشتاء



بصرف النظر عن إضافته للنكهة المميزة في الطعام، الثوم مفيد للغاية لصحتك ولصحة عائلتك، خصوصا خلال أشهر الشتاء الباردة المليئة بالمخاطر الصحية. ويعتبر الثوم مصدرا جيدا للكالسيوم، والفوسفور، والسيلينيوم، وهو من التوابل اللاذعة أيضا الغنية بفيتامين ج ، وفيتامين ب6 والمنغنيز. لم تقتنعي بعد؟ نقدم لك بعض الفوائد الأخرى لهذا التابل المميز.

يزيد من تدفق الدورة الدموية:

يساعد الثوم في تقليل تخثر الدم، وبالتالي ، يقلل من احتمال حدوث جلطات الدم، وخطر الاصابة بالسكتة القلبية.

يحافظ على ضغط الدم :

وفقا لعدة دراسات يقلل الثوم من كمية الكولسترول السيء في الجسم ويساعد ايضا في السيطرة على ضغط الدم.

يحفز الجهاز المناعي :

أشهر الشتاء الباردة والرطبة تعني احتمال زيادة الاصابة بعدوى الانفلونزا ونزلات البرد. وجود الثوم في نظامك الغذائي قد يقلل من فرص الاصابة بالعدوى بسبب الخصائص المطهرة التي يحتوي عليها، كما انه مضاد فعال للفطريات ويحتوي على عناصر غذائية مناعية رائعة، تناول شوربة ساخنة في فصل الشتاء مع إضافة بعض الثوم.

يدعم التعافي من السرطان :

لأنه يحتوي على الجرمانيوم، عنصر مضاد للسرطان ، وهو معروف بقدرته على قتل الطفيليات المعوية المرتبطة بالسرطان .

يمنع الحساسية :

يقتل الفطريات مثل الثأليل، كما يساعد الثوم على تعزيز دفاعات الجسم ضد الحساسية. حتى أنه يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.


أضف تعليقك

تعليقات  0