عبدالصمد: وزارة الاعلام تحتاج الى "نفضة" ادارية ومالية بسبب تراكم المخالفات





كشف رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية عدنان عبدالصمد عن ان اللجنة راجعت الحساب الختامي لوزارة الاعلام واكتشفت ان نسبة انجازها لما ورد في خطة التنمية لم يتجاوز 6.4%، كما هو حال باقي الوزارات، مشيرا الى ان تقارير ديوان المحاسبة اوردت عدة تجازات ومخالفات مالية تعهد ممثلي الوزارة بتلافيها في الفترة المقبرة وباسرع وقت.

وقال عبدالصمد في تصريح صحافي عقب اجتماع اللجنة اليوم ان لجنة الميزانيات ناقشت اليوم مع وزارة الاعلام الحساب الختامي لميزانية الوزارة والذي اصبت ان الوزارة بحاجة الى "نفضة" ادارية ومالية كبقية وزارات الدولة نتيجة تراكم المخالفات السابقة لافتا الى ان المسؤولية يحدد عن الوزارة وعدوا بتلافي هذه المخالفات التي نأمل ان يقوموا بذلك في وقت قصير.

واوضح عبدالصمد ان كالعادة فان الوزارات في جهة وخطة التنمية في الجهة الاخرى مبينا ان نسبة انجاز المشاريع الواردة في خطة التنمية والخاصة بوزارة الاعلام بلغت 6.4% فاين خطة تنمية واي مشاريع.

وتابع عبدالصمد ان المراجعة الخاصة بوزارة الاعلام اثبتت ان الوزارة نفذت 3 مشاريع لم يكن معتمد لها اي مبلغ في الميزانية وانما تم نقل ميزانية مشاريع اخرى اليها وكان الميزانية لم تعتمد على اساس دقيق بالاضافة الى وجود عدد من المستحقات للوزارة لم تستوفيها من الجهات المطالبة بها وبلغ قيمتها 5 مليون دينار كويتي ناهيك عن المخالفات الخاصة بالمكافأت التي تصرف لاشخاص يفترض ان يكونوا في مواقع معينة من العمل لكنهم بالماقبل لا "يداومون اصلا" وتصرف لهم المكافأت باثر رجعي ايضا
أضف تعليقك

تعليقات  0