الإمارات الأولى عربياً في استخدام «انستغرام»



منذ تاريخ أول صورة في العالم عام 1826، التقط أكثر من 3.5 تريليون صورة بمعدل 380 بليون صورة في العام الواحد. ويتوقع أن يكون العالم بحاجة إلى تسع سنوات ونيّف فقط لمضاعفة العدد العالمي منذ تاريخ أول صورة ليتخطى الرقم العالمي حاجز الـ 7 تريليونات صورة.

سلّط الضوء على هذه الأرقام فيل غونزاليس، المؤسس الشريك لـ «إنستغرامرز غاليري» Instagramers Gallery، معرض الصور الأضخم على شبكة الانترنت الذي أفاد بأن لبنان حل رابعاً في قائمة الدول العربية في مجال أعداد مستخدمي هذا الموقع العالمي.

وكانت دولة الإمارات قد تصدرت القائمة، وحلت المملكة العربية السعودية في المركز الثاني والكويت في المركز الثالث والمغرب خامساً ومصر سادسة.

وتعد منصة «إنستغرامرز غاليري» ثورة في عالم شبكات التواصل الإجتماعي. ويتوقع المشرفون عليها تزايد الطلب عليها في دولة الإمارات بما أن عدد مستخدمي الهواتف الذكية في الإمارات فاق المعدل العالمي بما يزيد على 30 في المئة وفقاً لتقرير أعدته شركة TNS Global.

وأضاف جورج مارتينز، المؤسس الشريك لـ «إنستغرامرز غاليري»: «وفقاً للدراسة فإن 78 في المئة من سكّان دولة الإمارات يملكون هاتفاً ذكياً مقارنة بالمعدل العالمي البالغ 42 في المئة، وعلاوة على ذلك فإن أكثر من 40 في المئة من المستخدمين في دولة الإمارات يملكون جهازاً لوحياً أو يتطلعون إلى امتلاك واحد، كما أن 34 في المئة من مستخدمي الهواتف الذكية يستخدمونها للدخول إلى شبكات التواصل الإجتماعي، وساهمت كل هذه العوامل في زيادة معدلات التصوير الفوتوغرافي لشبكات التواصل الإجتماعي في الدولة».

ويعد «إنستغرامرز غاليري» معرضاً افتراضياً كبيراً للصور يخول المستخدمين مشاركة صورهم مع العالم عبر www.instagramersgallery.com. وأنشئت هذه المنصة في ميامي في الولايات المتحدة لتقدم خدماتها في أنحاء العالم، بما في ذلك العالم العربي حيث تروج المنصة لخدمات التصوير بصيغة الـ Instagram المعروفة.

وقال «مارتينز»: «إن «إنستغرامرز غاليري» أداة مذهلة لتَشَارك الصور، ومعظم اللقطات التي يجري تشاركها من الإمارات تندرج في فئات الأشخاص والرحلات والفن والجمال والعائلة والصور الطبيعية».

وينال مستخدمو «إنستغرامرز غاليري» العديد من الجوائز. وتصل قيمة الجوائز التي تقدمها الشركة إلى 100 ألف دولار أميركي.
أضف تعليقك

تعليقات  0