سعودي يبحث عن شقيقته بعد 60 عام من إختطافها







قام مُسِن من سعودي محافظة الأفلاج بالبحث عن شقيقته التي خُطفت وهي تبلغ من العمر تسع سنوات، قبل 60 عاماً بعد أن استغل جانٍ تخلُّف الطفلة عن أسرتها وخطفها فوق ظهر بعير ولاذ بالفِرار إلى جهةٍ غير معلومة.

وفي التفاصيل، التي رواها المُسِن فريح بن فريح آل ربيع،وفقا لموقع "سبق"، قال: " أختي (دليمة) كانت تسير مع شقيقتيها (نمشة) و(نورة)، خلف والدتي وبعد وصولهن لمقر

 وجهتهن لم يجدن الضحية، واتضح أنها انتظرت بموقع يُقال له "الجابوح"، لجمع الحطب، وبعد محاولة (دليمة) العودة إلى مقر الأسرة تاهت في الطريق وبعد فقدانها اتضح أن

 هناك شخصاً مجهولاً قام بإناخة بعيره وخطفها ووضعها في حقيبة تُعرف في القدم بـ (الخُرج) ولاذ بالفِرار متجهاً بها للجنوب".

وأضاف المُسِن: "شُوهد الخاطف في أحد المراكز جنوب الأفلاج ومعه الطفلة في الحقيبة وهي تبكي، وبعد سؤاله عن الطفلة، ردّ عليهم بمحاولة تضليلهم بأن هذه ابنته أخذها بعد خلافٍ وقع مع زوجته ولم يعرف أين وجهتها حتى الوقت الحالي منذ 60 سنة".

وناشد "آل ربيع"، كلّ مَن لديه معلومة عن أخته من أمه، دليمة بنت سعد، أن يبلغ أقرب مركز شرطة، مشيراً إلى أنها شُوهدت قبل أعوام في مكة المكرّمة، وتظهر بها علامة بين عينيها عبارة عن حرق بالنار وإحدى أقدامها توجد بها اثنتان من أصابعها متلاصقتان.

وبعد سؤال "آل ربيع"، عن سر الغياب خلال هذه الفترة، ردّ قائلاً: "أشقاء أختي من أبيها توفوا ولم يتبقَ سوى واحدٍ كبيرٍ في السن، وأنا، وذهبت بنا الأيام دون حلولٍ ونحن في

السابق يجهلنا التصرف السليم، وقبل خمس سنوات تم الإعلان عنها في إحدى الصحف المحلية، وتأملنا أن تكون لاتزال على قيد الحياة ويتم التوصل لها".
أضف تعليقك

تعليقات  0