طفل ينقذ 6 ويموت وهو يحاول إنقاذ عمه المقعد



خلال محاولته إنقاذ عمه المقعد من حريق اشتعل في بيت متحرك، الاثنين، توفي الطفل تايلور. ج.دوهان، البالغ من العمر 8 سنوات، في شمالي ولاية نيويورك بحسب ما أعلنت السلطات.

الطفل كان مع منزل أقاربه في بلدة بنفيلد المجاورة، في شرق روتشستر ليلة الأحد، عندما لاحظ النار تشتعل في مقطورة، بحسب ما أكد مسؤول الإطفاء في بنفيلد، كريس ابميير.

وإلى أن تمكن رجال الإطفاء من الوصول إلى مكان الحريق، بعد مكالمة تلقوها في الخامسة إلا ربع فجرا، كان تايلور قد نجح في إيقاظ ستة ممن يبيتون في المقطورة ومن ضمنهم طفلان في الرابعة والسادسة من العمر.

بعدها حاول تايلور العودة مخترقا ألسنة اللهب لإيقاظ عمه المقعد، ولم يتمكن من الخروج ، بحسب رواية ابميير الذي قال إنه "مع مرور الوقت امتدت النار إلى المقطورة من الخلف، ولسوء الحظ مات الاثنان بسبب الحرارة والدخان، ووجدت جثتاهما في القسم الخلفي من المقطورة. كما توفي جد تايلور نتيجة الحريق، ووجدت جثته في الغرفة الأمامية للمنزل المتحرك.

وما تزال التحقيقات جارية لمعرفة سبب الحريق، ولم ترد أي تقارير عن الحالة الصحية للأشخاص الستة الذين أنقذهم الطفل تايلور.

تايلور في الصف الرابع، وقد أصدر مدير مدرسته بيانا قال فيه "بشجاعة وتفان قدم روحه، لقد تمكن من إنقاذ أرواح ستة أشخاص، وهو في الحقيقة كان بطلا ."
أضف تعليقك

تعليقات  0