"الأوقاف" تعتزم احالة بعض الائمة والخطباء الى التحقيق بسبب ما تعتبره اثارة للفتن..




استنكر الوكيل المساعد لشؤون قطاع المساجد في وزارة الأوقاف وليد شعيب تصرفات بعض الأئمة والخطباء في شبكات التواصل الاجتماعي، ومهاجمة الوزارة دون وجه حق، فضلا عن إثارة بعضهم البلبلة والفتن، مستغرباً هذه التصرفات ومعتبراً اياها انها تصرفات فردية لا تمثل جميع الأئمة في البلاد.

وأضاف شعيب ان الوزارة ستحيل هؤلاء إلى التحقيق لمحاسبتهم وفق النظم واللوائح، مبيناً أن هذه التصرفات تعتبر تجاوزاً للقوانين والوزارة ترفض بشدة إثارة الفتن والطائفية وتمزيق الوحدة الوطنية، وقال: نقول لهؤلاء إن الوزارة ليست «طوفة هبيطة».
أضف تعليقك

تعليقات  0