المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية يوافق على استقالة السيسي وترشحه رئيسا لمصر


فوض المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية المشير عبد الفتاح السيسي الترشح إلى الانتخابات الرئاسية، حسبما أفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في البلاد.

فوض المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية الاثنين المشير عبد الفتاح السيسى الترشح إلى الانتخابات الرئاسية.

وأوضحت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن القرار اتخذ بالإجماع في اجتماع لكبار قادة الجيش برئاسة السيسي الرجل الأقوى في البلاد. وأضافت أن السيسي سيعلن موقفه النهائي خلال ساعات.

وكانت الرئاسة المصرية أعلنت في وقت سابق أن الفريق أول عبد الفتاح السيسي رفع إلى رتبة مشير، أعلى رتبة في الجيش المصري.

وتشير جميع المؤشرات إلى أن السيسي بإمكانه الفوز بالانتخابات الرئاسية إذا ما وافق على خوضها. وترجع ذلك إلى شعبيته الكبيرة منذ أن عزل الرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي في تموز/يوليو الماضي.

وأعلن السيسي في وقت سابق أنه سيخوض الانتخابات الرئاسية إذا "طلب الشعب" ذلك، وأكد في ندوة صحفية للجيش أنه إذا "ترشحت فيجب أن يكون بطلب من الشعب وبتفويض من جيشي".

وجاء تصريح السيسي ردا على دعوة رئيس لجنة الخمسين لتعديل الدستور عمرو موسى للترشح للانتخابات الرئاسية.

وأعلن خلال شهر سبتمر/أيلول عن إطلاق حملة في القاهرة لدعم ترشح السيسي لرئاسة مصر، إذ أكد منظمو الحملة نيتهم جمع 40 مليون توقيع لحمل السيسي على دخول الانتخابات الرئاسية.

وكان حاكم إمارة دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أعرب في مقابلة مع "بي بي سي"، عن عدم تأييده فكرة ترشح السيسي إلى منصب الرئاسة، معتبرا أن مصر أصبحت أفضل بكثير مما كانت عليه أثناء حكم محمد مرسي. وتعرف الإمارات بدعمها المادي والمعنوي للجيش بعد إطاحته بالرئيس الإسلامي مرسي.

أضف تعليقك

تعليقات  0