"التربية" تسعى الى إعادة تشكيل المؤسسات التعليمية وإعادة هيكلتها حسب الأولويات التربوية


تراس وزير التربية وزير التعليم العالي أحمد المليفي اجتماعا لمجلس وكلاء وزارة التربية ,اعتمد فيه الوزير قرارات المديرين المنتدبين .

واستهل الاجتماع بمناقشة الإطار المرجعي والتنفيذي لبرنامج الوزارة, "نحو تطوير لمنظومة التعليم"وبينت وكيلة الوزارة مريم الوتيد أن"الأساس المرجعي لخطط الوزارة يقوم على الدستور وما جاء أيضا بالخطة

 الإنمائية لإستراتيجية التعليم 2005/2025 وما ورد في خطابات صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح في شأن الاهتمام بتطوير التعليم بجميع مراحله ".

من جهته دعا الدكتور رضا الخياط مدير المركز الوطني لتطوير التعليم إلى "إعادة تشكيل المؤسسات التعليمية وإعادة هيكلتها وتوزيع الأدوار حسب الأولويات لانجاح أي خطة" .

واتفق مجلس الوكلاء على أن" يتم عرضه مرة أخرى بعد أخذ ملاحظات الوكلاء مكتوبة ".

من جهته عرض جمال البناي مدير مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع ,الرؤية لإتاحة الفرص لمشروع الرؤية بحيث يصبح المركز مركزاً عالميا يعنى برعاية الموهوبين والمبدعين واستثمار إبداعاتهم لأغراض التنمية والوصول بهم إلى العالمية من خلال الرسالة المساهمة بقدراتهم وموهبتهم .
أضف تعليقك

تعليقات  0