الشايع: أقطاب تسعى إلى عرقلة عمل رئيسي مجلس الأمة والوزراء وفي المجلس من ينفذ أجندتهم


اكد رئيس اللجنة المالية البرلمانية النائب فيصل الشايع أن المجلس سيكون عرضة للحل إذا حدث تأزيم بين السلطتين، أو ظهر خلاف بين الحكومة والمجلس، «وهذا أمر وارد»، توقع أن تقدم «استجوابات في

الفترة المقبلة»، معلقا بالقول إنه «ليس مطلوبا أن يستمر المجلس 4 سنوات بلا استجوابات».

وشدد الشايع في حوار صحفي على «وجود أقطاب تسعى إلى عرقلة عمل رئيسي مجلس الأمة والوزراء ويوجد داخل المجلس أفراد ينفذون أجندتهم»، مطالبا بتحسين العلاقة بين أفراد الأسرة لأن الخلاف

ليس في مصلحة البلد». وحذر من تكرار تجربة عام 99 عندما انخفض سعر برميل النفط إلى 8 دولارات وأحدث ربكة في وزارة المالية إذ ألغت جميع صيانة المنشآت ووصل الأمر إلى حد تأخير الرواتب في بعض

الأشهر، داعيا إلى عدم التمادي في القوانين التي تركز على الزيادات التي ترهق الميزانية والاستعاضة عنها بتطوير الخدمات التي تخدم المواطنين.
أضف تعليقك

تعليقات  0