"التربية" تنفي وجود أي تعليمات بوضع اختبارات صعبة بهدف تقليص اعداد خريجي الثانوية


تسود موجة من الاستياء و التذمر في اوساط عدد من أولياء الأمور بسبب صعوبة بعض اختبارات الفترة الدراسية الثانية.. هذا فيما نفت وزارة التربية وجود أي تعليمات بوضع اختبارات صعبة بهدف تقليص أعداد خريجي الثانوية المؤهلين لدخول الجامعة.

وأكدت وكيلة الوزارة مريم الوتيد استقلالية التواجية الفنية للمواد الدراسية بعملية وضع الاختبارات المناسبة لجميع المواد الدراسية، مشيرة إلى انه لم ترد أي شكاوي خلال فترة الاختبارات.

وتمنت الوتيد لجميع الطلبة تحقيق التفوق والنجاح الذي تصبو إليه أسرهم، لافتة إلى ان الوزارة ستعلن كافة النتائج التفصيلية للاختبارات.


أضف تعليقك

تعليقات  0