إدخال دفعة جديدة من المساعدات لـ «مخيم اليرموك»



تمكنت وكالة تابعة للأمم المتحدة اليوم الخميس من توصيل إمدادات غذائية إلى ضاحية اليرموك التي تسيطر عليها المعارضة في دمشق وتحاصرها قوات الجيش السوري منذ أشهر.

وقالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إنها بدأت توزيع 900 طرد غذائي في مخيم اليرموك وهي أكبر كمية من الأغذية توزع هناك حتى الآن.

وقال المتحدث باسم الوكالة كريس جانس إن هذه أول مساعدات تصل اليرموك منذ 21 يناير . وسلم في ذلك اليوم 138 طردا غذائيا. وكل طرد يكفي لإطعام أسرة من خمسة أفراد عشرة أيام وهو ما يعني أن حاجات سكان المنطقة ما زالت تتجاوز كثيرا المساعدات المقدمة. وقال جانس "نأمل في أن نستمر في توصيل المعونة وزيادة كميتها كثيرا. فمع كل ساعة تمر تزيد حاجتهم."

وأكدت وكالة الأنباء السورية الرسمية توصيل المساعدات قائلة إن "المجموعات الارهابية المسلحة" - وتعني بذلك مقاتلي المعارضة - هي التي تمنع وصول قوافل الامدادات.

وكانت أونروا حملت السلطات المسؤولية عن منع قافلة الإمدادات التابعة لها من الوصول إلى المنطقة يوم الأحد. وقبل ذلك بأسبوعين عادت بعض قوافل الاغاثة دون دخول المنطقة بعد تعرض القوة الحكومية المرافقة لاطلاق النار.
أضف تعليقك

تعليقات  0