استياء في "الهجرة" من قرارات مدير علاقات العمل جاسم الحمود


افادت مصادر مطلعة أن الادارة العامة للهجرة في وزارة الداخلية أبدت استياءها الشديد من بعض القرارات التي يصدرها مدير ادارة علاقات العمل في وزارة الشؤون جاسم الحمود، التي عرقلت سير العمل، وعطلت انجاز المعاملات.

وأرجعت المصادر هذا الاستياء الى قرار الحمود الاخير الذي الزم خلاله المراجعين من العمالة الوافدة باستخراج كتب رسمية من "الهجرة" توضح حركة تنقلاتهم، وخلو صحائفهم الجنائية من أي جرائم، أو

مخالفات لقانون البلاد، لافتة إلى أن الاجراء الذي كان متبعا في مثل هذه الحالات أسهل وأسرع كثيرا، وهو استخراج "برنت" رسمي من الادارة يسمى "رقابة أمنية" تتم طباعته في غضون 5 دقائق، ويكون ممهورا بشعار الدولة وختم وزارة الداخلية، ومذيلا بتوقيع الموظف المختص، يوضح كل ما يخص صاحب العلاقة.

وأضافت المصادر ان "قرار الحمود عطل المعاملات، لاسيما أن الكتاب الرسمي الواحد يستغرق قرابة 3 ايام لاصداره، فكم من الايام تستغرق الادارة لاستصدار مئات الكتب لمئات المراجعين الذين تستقبلهم يوميا؟".
أضف تعليقك

تعليقات  0