هندي يحرق زوجته وابنته لأنها لم تنجب ولدا



قام رجل هندي باحراق زوجته وطفلته بحجة أنها لم تدفع له مهر على الرغم من مرور عام على زواجهما.

وقالت الشرطة في ولاية جهار خاند شرق الهند أن أنو ديفي (22 عام) تم إحراقها حين كانت ترضع ابنتها ليلة 29 يناير .

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تم اعتقال زوجها الذي سكب الكيروسين على زوجته وابنته ثم أشعل النار بالولاعة .

ووفقا لوالد ديفي أن الزوجين كانا سعيدين منذ زواجهما لأكثر من عام، لكن المشاكل بدأت منذ أن أنجبت ديفي طفلة.

وأضاف والدها : " لقد أرادو صبيا لكنهم لم يدركو أن إنجاب ديفي لفتاة ليس ذنبها .. فبدأو بتعذيبها ومضايقتها إلى أن قرروا أن ينهوا حياتها".

وحول قصة المهر قال والدها : "كانوا يطالبون بمجموعة تلفزيونات ودراجة نارية وسبق أن أعطيتهم وقدمت لهم فدان من الأراضي كمهر".

في صباح 30 يناير قامت جارة ديفي برؤيتها ملقاة في الفناء الخارجي من المنزل مع ابنتها وكانت لا تزال حية رغم أن الحروق تغطي90% من جسدها.

وتم نقل الأم والطفلة إلى أقرب مستشفى لكن الأطباء أعلنوا عن وفاتهما فور وصولهما.
أضف تعليقك

تعليقات  0