الوزيرة الصبيح تؤكد ضرورة مكننة جهات الدولة لتطوير العمل وزيادة الانتاجية


جددت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح تاكيدها على منهجية العمل المرتكزة على ادخال الميكنة الى جهات الدولة وتطويع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتطورة واستخدامها.

وقالت الوزيرة الصبيح في كلمتها بمناسبة حفل نظمته الادارة المركزية للاحصاء اليوم لمرور خمسين عاما على تاسيسها وبمناسبة اطلاق الادارة لمشروع نظام معلومات سوق العمل في الكويت ان ادخال التكنولوجيا يساهم في تطوير العمل وزيادة الانتاجية وتنمية الاقتصاد.

واضافت ان اطلاق الادارة المركزية للاحصاء نظام معلومات سوق العمل الكويتي ياتي تعزيزا للمنهجية المذكورة وثمرة للجهود ولبرنامج التعاون الفني بين الكويت والبنك الدولي منذ افتتاح مكتبه الاقليمي في الكويت في يناير 2009.

واوضحت ان العمالة وسوق العمل يعتبران من اهم المواضيع المحورية في عملية صناعة القرار التنموي نظرا لاهمية كفاءة سوق العمل في تخفيف الضغوط الاقتصادية والاجتماعية اضافة الى اعتبار (كفاءة سوق العمل) احد الاسس الرئيسية التي يتم على اساسها تصنيف الاقتصادات الاقليمية والعالمية.

وافادت بان الحكومة اولت اهتماما خاصا بسوق العمل في الخطة الانمائية متوسطة الاجل للاعوام (2010/2011 - 2013/2014) من خلال حصر التحديات وصياغة السياسات اليت تدعم جهود اعادة تشكيل التركيبة السكانية لصالح المواطنين والتخطيط العلمي لسوق العمل وتوسيع فرص العمالة الوطنية بالقطاع الخاص.

وقالت الوزيرة الصبيح انها ستدفع باتجاه تفعيل قانون (27/1963) بشان التعداد والاحصاء وكذلك باتجاه التعاون اللازم من جهات الدولة بما يضمن نجاح نظام معلومات سوق العمل واستدامته بالاضافة الى المزيد من القرارات المشجعة لقوة العمل الكويتية للعمل في القطاع الخاص.

من جانبه اكد مدير مكتب البنك الدولي في الكويت بسام رمضان اهمية اجهزة الاحصاء المركزية التي لايمكن تحقيق تنمية فعالة ومستدامة بدونها مشيرا الى ان الشراكة بين الادارة المركزية
للاحصاء البنك الدولي بدات منذ نحو عامين بموجب برنامج لبناء القدرات واعقبها مباشرة العمل على عداد نظام معلومات سوق العمل.

 واضاف رمضان ان العمل المشترك هدف الى وضع نظام سوق عمل متطور من شأنه أن يوفر المعلومات الدقيقة والبيانات المطلوبة عن سوق العمل للعديد من الأطراف المعنية من قطاع حكومي و قطاع خاص ومجتمع مدني حتى يتمكن متخذو القرار من رسم سياسات لسوق العمل واتخاذ القرارات الازمة.

وقال ان نظام معلومات سوق العمل يعتبر مشروعا متطورا ومعقدا حيث يتضمن عملا احصائيا ووضع توقعات واعداد مؤشرات واجراء مسوح مبينا انه تم انجاز كل ذلك من قبل الادارة المركزية للاحصاء بسلاسة و فعالية.

من جهته تطرق مدير الادارة المركزية للاحصاء الدكتور عبد الله سهر الى الانجازات التي حققتها الادارة خلال السنوات ال50 الماضية وقدم عرضا مرئيا لنظام سوق العمل.

أضف تعليقك

تعليقات  0