الأردن.. الشركس يعتصمون ضد "سوتشي"



اعتصم مئات الأردنيين من الأصول الشركسية بعد عصر الجمعة أمام السفارة الروسية بالعاصمة الأردنية عمان احتجاجا على إقامة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في مدينة سوتشي الروسية.

وقال منظمو الاعتصام لـ"سكاي نيوز عربية" إن وقفتهم أمام السفارة الروسية لا تعني مناهضتهم لأي نوع من أنواع الرياضة ولكنها تذكير بالمجزرة التي ارتكبتها القوات الروسية تجاه آخر معقل كان للشركس وهي مدينة سوتشي.

وأضاف المنظمون على العالم أجمع أن يتذكر هذه المجزرة التي راح ضحيتها الآلاف من الشركس بدم بارد، مؤكدين أنهم لن ينسوا بلادهم مهما طال الزمان.

وزاد المنظمون أن الهدف أيضاً من الاعتصام هو تذكير العالم بأبشع مجزرة وقعت بالقرن التاسع عشر.

وأكد المنظمون أنهم ماضون في كل الطرق للحصول على اعتراف دولي لحقوقهم المسلوبة من خلال مخاطبة الجهات في كافة بقع العالم.

ورفع المشاركون العديد من اللافتات التي استنكروا فيها الجريمة البشعة تجاه الشركس، إضافة إلى عبارات أخرى أكدوا فيها على رفضهم بإقامة الأولمبياد على أراضيهم.

وارتدى العديد من الأطفال المشاركين بالاعتصام اللباس الشركي المتعارف عليه، إضافة إلى ارتداء العديد من الفتيات والشباب طاقية من الفرو كان أهالي سوتشي يرتدونها بالماضي.

وجاب عدد من المشاركين شوارع عمان بدرجاتهم النارية، التي كانت تحمل أعلام رسم شعار الشركس إضافة إلى علم الأردن.

ونفذ هذا الاعتصام بالتزامن مع العديد من الفعاليات التي أقيمت في عدد من عواصم العالم لذات الهدف، ومن أبرز المدن التي أقيم فيها الاعتصام اسطنبول وموسكو ولندن ونيويورك.
أضف تعليقك

تعليقات  0