انتشال طائرة أمريكية غرقت في النهر بعد اصطدامها بسرب من الطيور




حادث طائرة خليج هدسونة هي حادثة لحقت بالرحلة رقم 1549 التابعة لشركة طيران خطوط الولايات المتحدة نزلت على مياه نهر هدسون الباردة بعد حوالي خمس دقائق من إقلاعها في 15 يناير 2009. كانت قد أقلعت طائرة الإيرباص A320 قبل ذلك بوقت قصير من مطار لاغوارديا بنيويورك متجهة إلى مدينة تشارلوت في ولاية كارولاينا الشمالية.

 لكن بعد 90 ثانية من إقلاعها وعلى ارتفاع 3,200 قدم (980 م) أبلغ قائد الطائرة عن وقوع "ضربة طير مزدوجة"، وفقد السيطرة على كلا محرّكي الطائرة،وطلب الرجوع إلى المطار، ولكنه لم يستطع العودة فهبط اضطرارياً على نهر هدسون.

وقد نجا جميع من كان على متن الطائرة بعد هبوطها وأخلي جميع من كان عليها بسلام، و نجوا أيضاً من الاصطدام بطائرة مائية كانت متوقفة بالقرب من موقع السقوط. وصفت صحيفة وال ستريت جورنال هذا الهبوط على سطح الماء وبطائرة من هذا الحجم وعلى حالها تقريباً بدون وقوع خسائر في الأرواح، بأنه "واحد من أندر وأكثر التحديات الفنية فخراً في عالم الطيران". ولم تقع من قبل سوى حوادث قليلة في تاريخ الطيران تشابه هذا الحادث.







أضف تعليقك

تعليقات  0