إدمان المشروبات الغازية... مؤذٍ لدرجة كبيرة



هل أنتم من مدمني المشروبات الغازية؟ وكيف تعرفون إن كنتم فعلاً مدمنين على تناول هذه المشروبات؟ هل تدركون كمية الضرر الذي تدخلونه إلى أجسادكم في كل مرة تقترب زجاجة المشروب الغازي من أفواهكم؟ وهل أنتم مستعدون للتخلص من هذا الإدمان؟

لنستعرض معاً إدمان المشروبات الغازية، عوارضه وفوائد التخلص منه.

من المؤكد أن طعمها لذيذ وتساعد على الهضم وتكون رفيقةً ملائمةً لكثير من الأوقات المرحة، المملة أو الحزينة. نقصد هنا المشروبات الغازية على أنواعها، والتي باتت جزءاً هاماً من أسلوب تناولنا الطعام. ففي البيت وفي المعطم وحتى عند الأقارب والأصدقاء والعزائم والدعوات الإجتماعية، تجدها حاضرةً ومتربعةً على طاولة الطعام كأنها ملكة الحدث.

نتناولها بدون حسبان أو مراقبة، ولا نعرف إن كنا مدمنين عليها. أنت مدمنٌ على استهلاك المشروبات الغازية إن كنت تقوم بالتالي:

1.أن تطلب المشروب الغازي قبل طلب الطعام في المطعم، أو مباشرةً بعد طلبه.

2.أن تشتري كميات كبيرة من المشروبات الغازية عند التسوق.

3.أن تتناول المشروب الغازي من الزجاجات الكبيرة وليس الصغيرة.

4.أن تلجأ للمشروب الغازي في حال الإحساس بالعطش.

5.أن تلجأ للمشروب الغازي في حال الحزن أو الفرح.

6.أن تلجأ للمشروب الغازي في حال عسر الهضم.

عوارض الإدمان على شرب المشروبات الغازية

من المعروف أن المشروبات الغازية تفاقم أمراضًا مثل السكري وارتفاع ضغط الدم واضطرابات الكليتين، إلى جانب كونها تراكم الدهون في الجسم ما له علاقةٌ مباشرة بالسمنة. ويبدو ذلك كأنك تتناول حلوى على شكل سائل وبكميات كبيرة!

كذلك يستنزف الفوسفور العالي في المشروب الغازي الكالسيوم من العظام، والنقص الحاد في الكالسيوم يضع المرء في دائرة الخطر في ما يتعلق بهشاشة العظام.

وقد تعلم أو لا تعلم أن التناول المفرط للمشروبات الغازية له نفس التأثير مثل تناول الكحول من حيث تشمع الكبد وتلفه مع مرور الوقت. وبسبب حموضتها الشديدة، فإن المشروبات الغازية تذيب بشكل كبير طبقة الأسنان الخارجية وتزيد من احتمال حدوث تسوس الأسنان بثلاث مرات مقارنةً مع ما تحدثه السكريات الموجودة في الحلويات.

فوائد التخلص من إدمان المشروبات الغازية

ليست فوائد صحية فقط، بل مادية ومعنوية أيضاً. فإذا ما حسبت الأثمان التي تدفعها يومياً أو شهرياً لشراء المشروبات الغازية، ستجد أنك تنفق مبلغاً مرقوماً يوازي في خسارته شراء السجائر أو الكحول أو المنبهات والأشياء الأخرى المؤدية إلى الإستخدام المفرط أو الإدمان.

أما إذا لم يكن المال في الحسبان، لا بد إذن من التفكير بالصحة وأن التوقف عن هذا الإدمان سيكون له أثارٌ طيبة على صحتنا وعافيتنا.

بعض النصائح للتخلص من إدمان المشروبات الغازية

1.الإنقطاع بالتدريج: مثله مثل أي نوع آخر من الإدمانات، فإن التوقف مباشرةً عن تناول المشروبات الغازية ستكون له آثارٌ سلبية على الفرد وقد تنهار مقاومته وعزيمته فيعود لتناولها بلإفراط من جديد. إذن فالتدرج في الإنقطاع عن شرب هذه المشروبات، من خلال تقليل الكميات يومياً والتباعد الزمني بين فترات إستهلاكها، هو الطريقة الأنسب لبدء التخلص من هذه الآفة.

2.إستبدال المشروبات الغازية بالمياه العذبة أو المحلاة طبيعياً.

3.ممارسة التمارين الرياضية عند الإحساس بالملل أو الحزن.

4.تناول بعض الفواكه أو العصير الطبيعي عند الإحساس بالحاجة لتناول شيء حلو المذاق، كي لا تلجأ للمشروب الغازي.

5.وضع ملحوظة على البراد أو في متناول البصر، تتناول كل المخاطر التي تصيب الإنسان بسبب الإشراف في تناول المشروبات الغازية، لتكون رادعاً لك عند التفكير بتناول زجاجة من هذه المشروبات.

أضف تعليقك

تعليقات  0