اجبار طفله على شرب كم هائل من الصودا حتى ماتت والسبب ...؟!



(CNN) -- يواجه زوجان من ولاية تينيسي الأمريكية تهمة القتل، بعد مزاعم أجبارهما طفلتهما، البالغة من العمر 5 سنوات، على شرب كميات هائلة من الماء والمشروبات الغازية ما أدى إلى تورم دماغها ووفاتها لاحقا.

وقال مدعي عام المقاطعة، بيركلي بيل، لقناة "WJHL"، إن ألكيسا لينبوم أجبرت عنوة على شرب كم هائل من السوائل بعدما تناولت "واحدة أو اثنين" من مشروب العنب الذي يخص زوجة والدها، مضيفا: "سقيت قسرا الكثير من السوائل ما تسبب في رفع معدل الصوديوم بجسمها وتورم دماغها."

وبجانب إجبار الصغيرة على تناول أكثر من ليترين من السوائل، في غضون ساعتين، قال بيل، إنها تعرضت لأنواع شتى من العقوبات، لم يتطرق لها.

ونقلت الطفلة إلى المستشفى حيث أعلن وفاتها دماغيا وأوقفت أجهزة الإنعاش التي كانت تبقيها على قيد الحياة، ووجهت السلطات إلى الأب، راندال لي فون، 41 عاما، وزوجته ماري لافون، 58 عاما، تهمة القتل من الدرجة الأولى، ومن المقرر مثولهما أمام محكمة في أكتوبر/تشرين الأول.


أضف تعليقك

تعليقات  0