باحث .. 65 نوعا من الطيور تعشش وتفرخ بشكل منتظم في الكويت



(كونا) -- قال باحث بيئي في مجال الطيور ان ما يقارب 65 نوعا من الطيور تعشش وتفرخ بشكل دائم ومنتظم في الكويت وذلك من خلال رصد نحو 400 نوع معظمها من الطيور المهاجرة وغير المستقرة.

وذكر الباحث خالد النصر الله لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان هذه الطيور تأتي الى الكويت كل عام خلال هجرتها السنوية من قارة اوروبا واوساط قارة آسيا باتجاه المناطق الجنوبية من آسيا والمناطق الشرقية والجنوبية في افريقيا.

واوضح النصر الله ان هذه الطيور تقطع الاف الكيلومترات اثناء هجرتها اذ لديها قدرة عجيبة على مواجهتها للعديد من الظروف الصعبة كالمناخية والمسطحات المائية كالبحار والمحيطات والصحارى الشاسعة والجبال.

وافاد بأن من اهم الظروف الصعبة التي تواجه الطيور أثناء هجرتها ما يتعلق بالانشطة البشرية كالصيد والتنمية المتمثلة في المنشآت العمرانية والطرق السريعة والأبراج الكهربائية مما يعرضها للنفوق والاصابة وعدم اكمال هجرتها.

وقال انه رغم الظروف الصعبة التي تمر بها الطيور المهاجرة والمقيمة في الكويت فان هناك العديد من العوامل الايجابية التي ساهمت في ان تكون مكانا مناسبا للتكاثر والتفريخ فيها ومن ابرزها انشاء المحميات الطبيعية وحمايتها كمحمية صباح الأحمد الطبيعية ومحمية الجهراء ومحمية معهد الكويت للأبحاث العلمية في كبد.

واضاف ان انتشار المساحات الخضراء في الكويت على جنبات الطرق وفي الحدائق العامة والحدائق المنزلية والمزارع في العبدلي والوفرة ساهم ايضا بشكل كبير في توفير الظروف المناسبة للطيور لكي تتكاثر.

واشار الى زيادة الوعي البيئي والثقافي لدى المجتمع الكويتي حول اهمية المحافظة على الطيور وحمايتها والاحساس بالمسؤولية تجاهها عبر توفير الغذاء والماء لها في الحدائق المنزلية

خصوصا في فصل الصيف. ولفت ايضا الى ان الكويت تتمتع ببعض العوامل الطبيعية التي تشكل مأوى للطيور مثل الجزر البحرية كأم المرادم وكبر وبوبيان التي تعتبر من اهم المواقع الطبيعية في الكويت لتكاثر وتعشيش الطيور المائية اذ يتكاثر بها اكثر من 10 انواع من الطيور المائية ابرزها طائر (الحنكور) الذي يعتبر من اندر طيور العالم.

وقال ان لدى (الحنكور) طريقة عجيبة في بناء العش اذ يقوم بعمل حجر داخل الأرض بعمق متر ونصف المتر تقريبا ويضع به بيضة واحدة فقط خلال فترة الصيف مضيفا انه من خلال الدراسة الميدانية لهذا الطائر الذي يستوطن في جزيرة بوبيان تم رصد أكثر من ثلاثة آلاف عش وهو يعتبر اكبر رقم يسجل في العالم.

وافاد بأن سقوط الامطار خلال فصلي الخريف والشتاء وبمعدل وفير ساعد على انتشار النباتات والزهور في صحراء الكويت مما ساهم في جذب العديد من الطيور الصحراوية للتكاثر والتعشيش نتيجة توفر الغذاء من حبوب ويرقات الفراشات التي تعتبر المصدر الرئيسي في اطعام افراخها.

وبين ان من ابرز هذه الطيور القبرة المتوجة (القوبعة) والحمرة سوداء الذيل (حمرة) والقبرة قصيرة الأرجل (نقر) والقبرة الهدهدية (ام سالم) حيث تعتبر المحميات من اهم المواقع التي تشاهد بها وبالأخص محمية صباح الأحمد الطبيعية وذلك من شهر فبراير الى شهر مايو.

وذكر ان من اهم اعشاش الطيور الصحراوية التي تم رصدها في السنوات الاخيرة في محمية صباح الأحمد الطبيعية عش طائر الزرزور الباهت الذي يضعه داخل شجيرات العرفج او الرمث.

واشار الى وجود العديد من الطيور التي تألف الأشجار ذات الكثافة العالية حيث تبني اعشاشها خصوصا في الأماكن المحمية ومن ابرزها طائر (البلبول) و(حمام يا كريم) و(حمام النخيل) كما بدأ يتكاثر طائر اليمام طويل الذيل في السنوات الاخيرة.

وقال النصرالله ان من اهم الطيور الصغيرة التي تم رصد اعشاشها طائر (الشولة) الذي يبني عشه بين تجاويف الاغصان في حين تم رصد طائر متوسط الحجم في احدى مزارع العبدلي وهو طائر (الثرثار الافغاني) وهذا يعد رصدا مهما على مستوى الكويت لهذا الطائر النادر.

واشار الى وجود طيور تألف نباتات القصب والحشائش حيث تعتبر بيئة مناسبة لها لبناء الاعشاش والتكاثر بها اذ يمكن مشاهدتها ورصدها بشكل اوضح في محمية الجهراء حيث تكثر نباتات

القصب وتشكل بقعه خضراء كبيرة من حولها بركة مائية وفي هذه المحمية تم رصد العديد من الطيور المعششة الصغيرة مثل (المردم) و(الدخيلة) و(الهازجة الصغيرة) و(دجاج الماء).

واضاف ان من اهم الطيور التي فرخت في المحمية طائر (الدجاجة السلطانية) وهو طائر كبير بدأ يفرخ في الكويت بشكل دائم ومستمر في السنوات الأخيرة

وافاد بأنه تم في العام الماضي رصد تفريخ طائر (البلشون الذهبي) بين نباتات القصب لأول مرة في محمية الجهراء في حين تم رصد بعض الطيور التي تفرخ في الاماكن المرتفعة مثل مرتفعات جال الزور بين شقوق المرتفعات ومن ابرز هذه الطيور (البومة النسارية) و(البومة الصغيرة).

وذكر ان (الترمة) من الجوارح التي بدأت تفرخ في الكويت وتحديدا في الاماكن المرتفعة وفي الاماكن المهجورة في الصحراء ويعتبر الطائر الوحيد من الجوارح التي تفرخ في الكويت مبينا انه تم رصد عش لهذا الطائر في احد الاماكن المهجورة في الصحراء وبه ستة افراخ.

واضاف النصرالله انه تم رصد تفريخ طائر الدغناش الشامي (القحافي) في محمية صباح الاحمد الطبيعية وهو التفريخ الاول لهذا الطائر في شبه الجزيرة العربية ما يعني ان هذا التنوع والازدياد

في اعداد الطيور عاما بعد عام يعطي مؤشرا جيدا على سلامة البيئة وصحتها في مجال الطيور في الكويت.
أضف تعليقك

تعليقات  0