إسرائيل تفرض قيودا على دخول المصلين إلى الحرم القدسي


تل أبيب (يو بي اي) فرضت الشرطة الإسرائيلية، قيوداً على دخول المصلين إلى الحرم القدسي لأداء صلاة اليوم الجمعة، بادعاء ورود معلومات استخباراتية حول نية مصلين الإخلال بالنظام والقيام بأعمال شغب في المكان.

وستسمح الشرطة بدخول مصلين إلى الحرم الذين يحملون بطاقة الهوية الإسرائيلية، أي منع دخول مصلين من الضفة الغربية، وأن يكون سنهم فوق الـ 50 عاماً، لكن لن يتم فرض قيود على دخول النساء.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها نشرت منذ الصباح قوات كبيرة في منطقة الحرم القدسي والأحياء المحيطة بالبلدة القديمة في القدس.

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن الشرطة تتحسب من اندلاع مواجهات في الحرم والبلدة القديمة ومحيطها على خلفية نقاش أجرته الهيئة العامة للكنيست حول إلغاء الوصاية الأردنية على الحرم القدسي
.
وكانت اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الشرطة الإسرائيلية بعد أن اقتحمت الأخيرة الحرم قبل يومين ما أدى إلى إصابة 12 فلسطينياً واعتقال 3 فلسطينيين، وذلك على خلفية النقاش في الكنيست حول اقتحام نشطاء يهود من اليمين المتطرف للحرم.
أضف تعليقك

تعليقات  0