تعديل أغنية مصورة "مسيئة للإسلام" للمغنية كاتي بيري



انتقد مسلمون التسجيل المصور لأغنية الحصان الأسود للمغنية كاتي بيري بوصفه مسيئا للإسلام، ما أدى إلى تعديل التسجيل.

فقد وقع أكثر من 65 ألف شخص على عريضة تعتبر التسجيل مسيئا.

وفي النسخة الأصلية من التسجيل تظهر قلادة تحمل لفظ "الله" تتحول إلى رمال.

ولم يتم إزالة أي جزء من التسجيل، وإنما تم استخدام تقنية الكترونية لـ"محو" القلادة منه.

وأعرب شازاد إقبال، الذي دشن مشروع العريضة، عن سعادته بنتيجة الحملة.

وكتب بموقع (change.org) لحملات التغيير إن "اسم الله تمت إزالته من تسجيل الحصان الأسود.. ما كان بوسعنا أن نفعل هذا بدون دعم الجميع.. لذا أشكر كل فرد منكم بشدة.. لقد كان هناك صدى لأصواتنا."

وأضاف قائلا "أشعر أن الأثر الذي أحدثناه وإجمالي عدد التوقيعات التي تم الحصول عليها يعكسان قيمة هذا الهدف.. إنها خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح."

ولم يتضح بعد إذا كان القائمون على موقع يوتيوب هم من أدخل التعديل على التسجيل من تلقاء أنفسهم أم تلقوا تعليمات بهذا من شركة التسجيلات التي تتعامل معها بيري.

وتجسد نجمة البوب الأمريكية في التسجيل دور ملكة مصرية تدمر عاشقيها، الذين يرتدون القلادة، وتحولهم إلى رمال.
وعن السبب الذي دفعه لتدشين الحملة، قال إقبال إن "التجديف واضح في الفيديو، لأن كاتي بيري - التي تبدو وكأنها تتحدى الله - تحرق المؤمن وكلمة الله."

تم "محو" القلادة بطريقة الكترونية

وأضاف أن "استخدام اسم الله بطريقة بغيضة لا علاقة لها بالموضوع يعتبر شيئا غير مناسب من قبل كافة الأديان."

ووقع على الالتماس المطالب بحذف التسجيل أشخاص من دول عدة، بينها بريطانيا واستراليا وماليزيا واندونيسيا والمغرب ولبنان والولايات المتحدة.

وتجاوز عدد مشاهدي "الحصان الأسود" على موقع يوتيوب 34 مليون شخص منذ طرحه لأول مرة في 20 فبراير/ شباط.

ونشأت بيري في أسرة مسيحية متدينة، وبدأت بإنشاد مقاطع من الإنجيل قبل احتراف موسيقى البوب.

وقالت بيري لمجلة "ماري كلير" مؤخرا إنها لا تعتنق دينا محددا، ولكنها تشعر بـ"اتصال عميق مع الخالق".





أضف تعليقك

تعليقات  0