ضبط طبيب تجميل عبث بوجهيّ فتاتين في حولي



يبدو ان احد اطباء التجميل المشهورين كان متخصصا في الاعمال الانشائية «الحفر والبناء» قبل ان يتخصص في مجال التجميل، وذلك بسبب ما تركه من آثار في وجه فتاتين بعد ان اجرى لهما عملية تجميل فأصبحت الاولى تحتاج الى «مخطط كروكي» وفق اعلى معايير جودة البناء حتى يُعاد لها وجهها الحقيقي مرة اخرى، اما الثانية فـ«يبيلها روحة حق متحف الشمع» ليتم تصنيع وجه آخر لها.
وقد تقدمت الفتاتان بشكوى ضد هذا «المقاول» اقصد الطبيب في احد مخافر محافظة حولي جراء التشوهات التي لحقت بوجهيهما نتيجة العمليات التي خضعتا لها على يد الطبيب المشكو في حقه وعليه تم ضبطه من قبل ضابطي مباحث حولي النقيب فيصل العبدالهادي والملازم اول قتيبة البرجس.
ويخضع طبيب التجميل للتحقيق معه وادلى بإفادته حول ما قام به من عمليات التجميل التي خضعت لها الشاكيتان، وعليه تم احتجازه على ذمة القضية.
أضف تعليقك

تعليقات  0