سعي لتحويل " راحة الكف إلى لوحة مفاتيح "



حصلت "سامسونغ" على براءة اختراع تسمح لها باستخدام تقنية “الواقع المُعزز” لإسقاط الحروف على أصابع اليد واستخدام راحة الكف كلوحة مفاتيح للأجهزة الذكية.

وقد أظهرت الصُور المُرفقة مع ملف براءة الاختراع راحة الكف وقد تم إسقاط الحروف عليها، ليتم استخدام إصبع الإبهام أو القلم للضغط على الأصابع وتشكيل الكلمات، كما سيكون بمقدور المُستخدم تبديل لغة لوحة المفاتيح وإدخال الأرقام.

وتستفيد التقنية الجديدة من كاميرا لمراقبة وتتبع حركات أصابع اليد، وتُعتبر هذه التقنية أفضل من طُرق أُخرى مثل الشاشات اللمسية أو لوحات المفاتيح الافتراضية والتي تتطلب مساحة كبيرة لتشكيلها، كما أنها أكثر موثوقية من نظام التعرف الصوتي على الكلمات، والذي قد ينجم عنه أخطاء مختلفة، حسب ما أشارت “سامسونغ” في ملف براءة الاختراع.

ويُرجَح أن تستخدم “سامسونغ” هذه التقنية في أجهزة مثل النظارات الذكية، حيثُ أشارت تقارير سابقة إلى نية “سامسونغ” إطلاق نظارة ذكية هذا العام باسم “نظارة غالاكسي“.
أضف تعليقك

تعليقات  0