علامات استفهام تلف راكبين بالطائرة المفقودة.. هل كان عملا إرهابيا؟



بعد نفي السلطات النمساوية والإيطالية الأنباء عن وجود مواطنين لها على متن الطائرة الماليزية المفقودة، وأن جوازات السفر لهؤلاء الأشخاص المدرجين من قبل شركة الطيران ذاتها على متن الرحلة المفقودة، تم الإبلاغ بأنها مسروقة أو ضائعة، تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بإجراء تحقيق إن كانت هذه الحادثة لها صلة بعمل إرهابي.

وقال مصدر بجهاز المخابرات الأمريكية فضل عدم ذكر اسمه في تصريح لـCNN: "نحن على علم بأنباء جوازي السفر اللذان تم الإبلاغ بأنهما مفقودان أو ضائعان، ولا توجد صلة لغاية الآن عن كون هذه الحادثة عملا إرهابيا بشكل قاطع، ولا نزال نقتفي الآثار."

وبحسب الشرطة الإيطالية فإن المسافر الذي أدرج اسمه على متن هذه الرحلة كان قد أبلغ عن فقدان جواز سفره في شهر أغسطس/ آب الماضي في ماليزيا، وتقدم بطلب لجواز سفر جديد منذ تاريخه.


أضف تعليقك

تعليقات  0