درجة حرارة الأنف تفضح الكاذبين


مثلما يحدث فى أفلام الكرتون وقصة "بينوكيو" الكذب يطيل أنف صاحبه، ليظهر على وجهه ويفضحه وسط الجموع، والغريب أن العلم أثبت أنه يمكننا أن نتعرف على الكاذب بالفعل، من خلال درجة حرارة "أنفه".

موقع "ساينس لايف" نشر دراسة أجراها مجموعة من الباحثين المتخصصين فى علم النفس بجامعة غرناطة بإسبانيا، استخدمت "التخطيط الحرارى" لقياس درجة حرارة الوجه عند الكذب.

الدراسة لاحظت ارتفاع درجة حرارة الأنف، وكذلك العضلات الداخلية للعين عند الكذب فى حين تنخفض درجة حرارة الوجه، وخلصت إلى أن هذا التغيير الواضح فى درجات حرارة الوجه يرتبط ارتباطا وثيقا بطبيعة المهام التى يقوم بها الفرد، وكذلك ترتبط بتدنى مؤشرات الصحة النفسية للفرد وعلى الأخص القلق.

وأرجع الباحثون هذه الحالة إلى نتاج تفاعل فص الـ"Insula" بالمخ، وهى تلك المنطقة التى تلعب دورا مهما فى عملية الوعى وتنظيم درجة حرارة الجسم، فالكذب يعزز هذه المنطقة على العمل.

أضف تعليقك

تعليقات  0