طفل يلعب مع أخيه المدفون في قبره



قامت أمّ أمريكية بوضع علبة من الرمل بجانب قبر ابنها المتوفّى حتى يستطيع أخوه البكر متابعة اللعب معه بعد مماته.

وبعد أن لاحظت الأم التي تُدعى Ashlee Hummac البالغة من العمر 24 عاماً أنّ ابنها "Trucker" يسأل كثيراً عن أخيه "Rayan"، الذي عاش فقط لمدة 5 أيام وتوفّي من جرّاء مرض نقص الأوكسجين الدماغيّ، قرّرت وضع علبة رمل بجانب قبر ابنها وبداخلها مجموعة من الألعاب، ثمّ تأخذ "Trucker" البالغ من العمر 3 أعوام للعب والغناء بجانب القبر.

وحصدت الصورة التي نشرتها الأم إعجابَ 220000 مشترك على موقع "فيس بوك"، وهي تُظهر ابنها بجانب قبر أخيه وهو يلعب بالألعاب الموجودة داخل علبة الرمل.

وعلى إثر موت الطفل "Rayan"، قرّرت عائلته إنشاء جمعية خيرية للتوعية بشأن مرض نقص الأوكسيجين الدماغي، وإلى تقديم الرعاية والدعم لحديثي الولادة الذين يعانون من هذا المرض.
أضف تعليقك

تعليقات  0