الفوزان: القول بتحريمي "البوفيه المفتوح" كذب ظاهر دافعه الهوى والتجنّي



كد عضو هيئة كبار العلماء الشيخ صالح الفوزان على تكذيبه لما انتشر من إفتائه بتحريم البوفيه المفتوح المتعارف عليه بالمطاعم، قائلا: "هذا كذب ظاهر دافعه الهوى والتجني".

جاء ذلك اليوم (الاثنين) في بيان من الشيخ الفوزان على موقعه الرسمي تحت عنوان "تكذيب شائعة"، قال خلاله: "أنا صالح بن فوزان الفوزان ينسب إليّ أنني أحرم البوفيه، وهذا كذب ظاهر دافعه الهوى والتجني، لأن الواقع أنني سئلت عن ظاهرة في بعض المطاعم وهي أن أصحابها يقولون للزبائن: كل ما تشاء من هذه المأكولات المعروضة وادفع مبلغاً مقطوعاً محدداً، فقلت: هذا مجهول والمجهول لا يجوز بيعه حتى يحدد ويعرف"، داعيا الجميع إلى التثبت أولا مما يقال قبل نشره.

وكانت مواقع عدة قد تناقلت فتوى للشيخ الفوزان بتحريم البوفيه المفتوح الذي تقدمه المطاعم قبل أن يكذبه اليوم في بيانه، فيما كان إمام الحرم المكي الشيخ سعود الشريم قد رد أمس بأن القول بالجواز أقرب في حكم "البوفيه المفتوح"، كون المراد من البوفيه أكل شيء يشاهده فلا جهالة فيه بذلك.


أضف تعليقك

تعليقات  0