بالفيديو ..أم عبدالله لابنها : لا تقتل نفسك بحزام وإن فعلت لن أسامحك!



أطلقت سيدة سعودية تدعى أم عبدالله صرخات الألم وناشدت كل شاب تم التغرير به تحت ذريعة الجهاد بالعودة لوطنه وأسرته التي لا حيلة لها سوى الانتظار الصعب الذي لا يعلم به سوى الله.

وقالت أم عبدالله الشاب الذي غادر دون علم أسرته قبل 6 أشهر للجهاد في سوريا قالت في حديث مباشر أجراه معد ومقدم برنامج لماذا الزميل ناصر حبتر الذي عرض على

القناة السعودية الأولى ظهر أمس الجمعة قالت إنها تلقت الخبر كالصدمة عندما أبلغها أحد أبنائها أن شقيقه قد أخفى سيارته بجوار مسجد قرب منزلهم وفيها وصيته .

وطالبت أم عبدالله كل الشباب الذين غرر بهم بالذهاب إلى مناطق الصراع بالعودة والجهاد في أسرهم ووطنهم وأشارت إلى هنالك طرق عدة يمكن للشباب أن يسلكوها

كالتطوع مع الجهات الرسمية وعدم الانزلاق خلف مثيري الفتنة ودعت أم عبدالله على كل من كان سببا في خطف حماسة الشباب وتغريبهم عن أسرهم وطنهم.

وفي سياق حديثها قالت أم عبدالله إنها تحدثت مع ابنها وحذرته ان لا يقتل نفسه بوضع حزام نأسف ولن تسامحه إن فعل!

وشهدت الحلقة التي كانت تحت عنوان ” لماذا غرر بشبابنا بإسم الجهاد” مداخلة لشاب عائد كان في طريقه للجهاد قبل القبض عليه من الجهات المعنية كما شهدت الحلقة

استضافة الأمين العام المساعد لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عادل الشدي وأيضا الداعية راشد الزهراني ومداخلة الكاتب الصحفي والمحلل السياسي الدكتور علي

الخشيبان كما شهد هاشتاق البرنامج #برنامج_لماذا مشاركات كثيفة خلال عرض الحلقة وأعلن مقدم البرنامج أن الأسبوع المقبل سيشهد الجزء الثاني من الحلقة نظرا لأهمية الموضوع وكثافة المشاركات فيه.


أضف تعليقك

تعليقات  0