شركة بريطانية وراء فك لغز الطائرة الماليزية المفقودة





كشف رئيس الوزراء الماليزي أن محققين بريطانيين في شركة إنمارسات البريطانية للتصوير بالأقمارالصناعية حددوا موقع الطائرة المفقودة في المحيط الهندي. وأفاد نجيب رزاق أن السلطات الماليزية أخطرت أهالي ركاب الطائرة وعددهم 239.
وقال إن إنمارسات استخدمت تقنية جديدة لتحديد آخر موقع للطائرة.

وشارك في البحث أيضا فرع هيئة حوادث الطائرات البريطاني، الذي يحقق في حوادث الطائرات المدنية الخطيرة.
ويتزامن هذا الإعلان مع دخول عمليات البحث الدولية يومها الخامس في المحيط الهندي الجنوبي.

أسلوب بحث جديد

وقالت إنمارسات في تصريح لبي بي سي إنها قدمت البيانات لفرع هيئة حوادث الطائرات الأحد، بعد التحقق من دقتها.
وأوضحت الشركة أن تقديراتها تطلبت تحليل معطيات كثيرة، وتركيزا على عدد من العوامل منها حركة الطائرات الأخرى.
وأنا استخدمت أساليب وتقنيات جديدة لذلك استغرقت العملية وقتا أطول من المعتاد.

وقال رزاق في مؤتمر صحفي بكوالالمبور إن إنمارصات تمكنت من تحديد موقع الطائرة المفقودة في المحيط غربي مدينة بارث الأسترالية.

وأضاف هذا موقع أبعد مما كان الجميع يتوقع، موضحا أن البيانات الجديدة تؤكد سقوط الطائرة في المحيط الهندي الجنوبي.


وأشار إلى أهالي الركاب، قائلا: "إن الأسابيع الماضية كانت صعبة عليهم، مثلما هي الأخبار الجديدة قاسية".
أضف تعليقك

تعليقات  0