عفن وصراصير وقطط في مطاعم حولي




«عفن وصراصير وقطط وانعدام تام للنظافة والاشتراطات الصحية وتحرير عشرات المخالفات واغلاق بالشريط الاحمر للمحال المخالفة» هذا ما اسفرت عنه حملة فريق طوارئ بلدية محافظة حولي مع تلفزيون وجريدة «الوطن» على عدد من المناطق في حولي.

فقد شن فريق طوارئ بلدية محافظة حولي برفقة الوطن- تلفزيونا وجريدة- حملة تفتيشية شاملة للتأكد من مطابقة محلات بيع المواد الغذائية والمطاعم والمقاهي للاشتراطات الصحية واللوائح البلدية، ما اسفر عن اغلاق بعض المحال غلقا اداريا وتحويلها للقضاء وتحرير عشرات محاضر المخالفات تراوحت نوعية المخالفات ما بين عدم الالتزام بقواعد النظافة العامة وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية وتداول مواد غذائية غير مطابقة للمواصفات وضارة بالصحة بالاضافة الى مخالفات العمالة.

من جانبه اكد رياض الربيع رئيس فريق طوارئ بلدية محافظة حولي ان الحملة التي قام بها فريق الطوارئ مع «الوطن» تأتي في سياق الجهود التي تبذلها الأجهزة الرقابية ببلدية محافظة حولي لتأمين الجانب الغذائي للمستهلكين، مشيرا الى ان الحملة الاستباقية والمفاجئة على محال بيع المواد الغذائية والمطاعم كشفت عن كميات من الاغذية الفاسدة وغير صالحة للاستهلاك الادمي وانعدام الاشتراطات والمعايير الصحية للبعض منها.

واضاف الربيع ان الحملة انتهت بتحرير عشرات المخالفات للمحلات والمطاعم التي تم تفتيشها كما تم اغلاق مخبز غلقا اداريا، مضيفا أنه تم ايضا اغلاق احد المطاعم بمنطقة حولي غلقا اداريا نتيجة لوجود اغذية فاسدة ومنتهية الصلاحية فيه بالاضافة الى سوء التخزين وانعدام النظافة وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية وعدم توافر الشهادات الصحية لبعض العاملين بتلك الاماكن.

بدوره بين اسحاق الصراف رئيس نوبة فريق طوارئ بلدية محافظة حولي ان الحملة تمت على اغلب محلات بيع المواد الغذائية والمطاعم والمقاهي والاسواق المتخصصة باللحوم والاسماك، مشيرا الى أنها اسفرت عن تحرير عشرات المخالفات لهذه المحال لمخالفتها للاشتراطات والقوانين الخاصة بالصحة العامة كعدم صلاحية بعض المواد مثل اللحوم والاسماك للاستهلاك الادمي ووجود الحشرات والصراصير والعفن.

واضاف الصراف انه تم اغلاق بعض المحال الغذائية المخالفة، منوها الى ان الصراصير كانت السبب، مشيرا الى أنه بالتفتيش على بعض المحلات الغذائية فقد وجدنا بعض هذه المحلات تعمل بتراخيص صحية منتهية الصلاحية وتم تحرير المخالفات بذلك الامر.

وزاد قائلا: وعند انتقالنا للثلاجات الخاصة باحد المطاعم والمخصصة للحوم والاسماك المجمدة وجدناها غير نظيفة ويوجد بها عفن ظاهر وصدأ واضح وسوء بالتخزين وتكدس بالبضاعة مما يؤدي الى اتلاف المواد الغذائية الموضوعة بها وعدم الالتزام بقواعد النظافة العامة، مؤكدا أنه تم تحرير محاضر مخالفات بيع مواد غذائية تالفة او غير صالحة للاستهلاك الادمي وعدم توافر الشهادات الصحية لبعض العاملين بتلك الاماكن.

وفي السياق نفسه قال خالد الفودري مفتش أغذية فريق طوارئ بلدية محافظة حولي انه بعد التفتيش على مخازن وثلاجات هذه المطاعم وجدنا انتشارا للحشرات والعفن بالاضافة الى وجود مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الادمي عبارة عن لحوم ودجاج واسماك واجبان.

واضاف الفودري ان الصراصير ايضا كانت السبب في غلق هذا المطعم غلقا اداريا، مبينا ان اعدادها هذه المرة لا تعد ولا تحصى وأنه تم تحرير محاضر مخالفات اشتملت على تداول مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الادمي وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية.

وأشار الى أنه قد تم اعطاء المسؤولين عن هذه المطاعم مهلة لتعديل وضع بعض التجاوزات البسيطة وسوف يكون لنا عودة للتفتيش على هذه المطاعم في وقت لاحق لمتابعة المخالفات ومدى الالتزام بإزالتها.
أضف تعليقك

تعليقات  0