لابتوب كلينتون الذي أرسل منه أول رسالة رئاسية للبيع




يعرض موقع إلكتروني جهاز الكمبيوتر المحمول الذي استخدمه في تشرين الثاني/نوفمبر 1998 الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون لإرسال أول رسالة إلكترونية له خلال توليه الرئاسة والتي كانت موجهة الى رائد الفضاء جون غلين خلال مهمة في الفضاء، للبيع في المزاد.

هذا الجهاز الكبير من طراز "توشيبا ساتلايت برو 435 سي دي اس" الرمادي اللون، تم تحديد ثمنه بـ 10 آلاف دولار على موقع "ار ار اوكشن" للمزادات التابع للدار التي تحمل الاسم نفسه ومقرها في ولاية ماساتشوستس شمال شرق الولايات المتحدة.

كما أن هذا الجهاز الذي ما زال صالحا للاستخدام حتى اليوم، لا يزال يحتفظ على ذاكرته بالرسالة الموجهة من الرئيس الأميركي الأسبق الى رائد الفضاء جون غلين عندما كان الأخير في مهمة استمرت تسعة أيام على المكوك الفضائي ديسكوفري.

وكان جون غلين بعث برسالة إلكترونية الى الرئيس خلال زيارة لأصدقاء في اركنساس جاء فيها "الكتابة لرئيس من الفضاء أمر يحصل معي للمرة الأولى، كما أن ذلك يمثل حتما سابقة لكم أن تتلقوا رسالة إلكترونية من مركبة في المدار".

وأراد بيل كلينتون الرد على الرسالة وكان جهاز الكمبيوتر الوحيد المتوافر لديه حينها هو ذلك العائد لطبيب البيت الأبيض روبرت دارلينغ. ورد كلينتون في الرسالة "شعرنا هيلاري وأنا بالسعادة لرؤية انطلاق (المكوك الفضائي). نحن فخوران جدا بكم وبفريقكم، كما أن لدينا بعضا من الغيرة تجاهكم".

وتعرض دار "ار ار اوكشن" جهاز الكمبيوتر للبيع في المزاد مرفقة ذلك برسالة من الطبيب كتب فيها إن بيل كلينتون "كان يبدو سعيدا جدا عندما ضغط على أيقونة إرسال".


أضف تعليقك

تعليقات  0