"خيبة امل" أميركية بعد رفض السعودية منح تأشيرة لصحافي يعمل في صحيفة إسرائيلية


اعرب البيت الابيض الثلاثاء عن "خيبة امل كبيرة" بعد رفض السعودية منح تأشيرة دخول لصحافي في صحيفة "جيروزاليم بوست" الاسرائيلية اراد مرافقة الرئيس باراك اوباما الجمعة الى المملكة.

وقال بن رودس مساعد مستشار الامن القومي الاميركي ان "القرار السعودي اصابنا بخيبة امل كبيرة"، مضيفا ان "صفة اي صحافي لا يجوز بأي حال من الاحوال ان تؤثر في قدرته على مزاولة عمله".

وكان مايكل ولنر، مراسل صحيفة "جيروزاليم بوست" في البيت الابيض، قد تقدم بطلب للحصول على تأشيرة دخول الى السعودية لتغطية زيارة الرئيس الاميركي المقررة الجمعة والسبت، بحسب ما اعلنت جمعية مراسلي الصحف في البيت الابيض.

واضافت ان "السلطات السعودية رفضت الاثنين منحه التأشيرة"، مشيرة الى انه "الصحافي الوحيد في مجموعة مراسلي البيت الابيض الذي رفض طلبه".

واعتبرت الجمعية ان هذا الرفض هو "اهانة ليس فقط لهذا الصحافي ولكن ايضا لمجمل الصحافيين الذين يعملون في البيت الابيض"، لافتة الى انه ايضا "اهانة لحرية الصحافة".

كما اعرب الصحافي الاميركي الاثنين عن "خيبة امله" في مقال كتبه في صحيفته، وقال "نحن مقتنعون بأن هذا الرفض مرتبط اما بالصحيفة التي اعمل لحسابها واما
أضف تعليقك

تعليقات  0