مرتضى منصور يترشح رسميا لانتخابات الرئاسة المصرية



أعلن التلفزيون المصري الرسمي أنّ رئيس نادي "الزمالك" والبرلماني المصري السابق، المستشار مرتضى منصور، أعلن رسميا ترشحه للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 26 و27 مايو/ أيار القادم، منافساً لوزير الدفاع السابق، المشير عبدالفتاح السيسي، الأوفر حظاً للفوز بالمنصب الرئاسي.

وذكر موقع "أخبار مصر"، التابع للتلفزيون الرسمي، أن منصور يعقد مؤتمراً صحفياً الأحد، خصصه للإعلان رسمياً عن خوضه السباق الرئاسي، كما أعلن "الملامح الرئيسية" لبرنامجه الانتخابي، الذي سيخوض الانتخابات المرتقبة على أساسه.

وكان منصور قد أفصح عن نيته الترشح للانتخابات الرئاسية في مقابلة مع CNN بالعربية، بقوله: "نعم.. قررت الترشح على منصب رئيس الجمهورية في الانتخابات التي ستجرى في مايو (أيار) المقبل.. وسأقدم أوراق ترشحي عقب الانتهاء من جمع التوكيلات خلال الأيام القليلة المقبلة."

وعن فرصته للفوز، قال: "لدي شعور بالقدرة على المنافسة.. فأنا رئيس نصف جمهورية مصر حالياً.. لأن الزمالك يمثل نصف مصر، وأسعى لأكون رئيساً لكل مصر ، وقد سبق لي وترشحت للانتخابات الرئاسية السابقة، إلا أنني فوجئت بعدم قبول أورق ترشحي من قبل اللجنة العليا للانتخابات."

وسبق لمنصور، وهو رجل قانون أثار كثيراً من الجدل في وسائل الإعلام المصرية، أن تقدم بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية عام 2012، عن حزب "مصر القومي"، رغم أنه وكيل مؤسسي حزب "مصر الحرة"، إلا أن لجنة الانتخابات استبعدته من قائمة المرشحين، بسبب تقدم مرشح آخر عن نفس الحزب، وهو أحمد عوض الصعيدي، الذي استبعد أيضاً من السباق الرئاسي.

أضف تعليقك

تعليقات  0