ملياردير فرنسي مسلم متأثراً بزيارته الأولى للكعبة: سأزور مكة كل ثلاثة أشهر




عبر ملياردير فرنسي يزور مكة المكرمة للمرة الأولى حالياً، بعد أن أدى شعيرة العمرة برفقة والدته، عن إحساسه وهو يرى الكعبة المشرفة للمرة الأولى، والشعور الغريب الذي انتابه أثناء قيامه بالطواف والسعي.

وروى الأزهر البيولي الذي يبلغ من العمر 33 عاماً، وهو من أصول تونسية من مقر إقامته بجوار المسجد الحرام، كيف كان بعيداً عن الإسلام والالتزام بتعاليمه، إلا أنه كان يقضي أوقاتا طويلة وهو يشاهد مقاطع فيديو على اليوتيوب تتحدث عن سماحة الإسلام، حتى أصبح ملتزماً بأحكام الدين.

وقال بحسب صحيف "عكاظ"، إنه على الرغم من السعادة التي يشعر بها بعد اقترابه من الدين، إلاّ أن شعوراً بالندم ينتابه على السنوات التي قضاها وهو بعيد عن الإسلام والالتزام.

وأكد البيولي عزمه أداء فريضة الحج هذا العام، وقضاء شهر رمضان في مكة المكرمة والارتواء من مياه زمزم، كما سيقوم بزيارة الكعبة المشرفة كل ثلاثة أشهر.

وأبدى البيولي إعجابه بالزي السعودي الكامل، والذي ظل يرتديه منذ أن أدى العمرة وهو في غاية السعادة، مبيناً أنه سيعود لفرنسا وهو يرتديه.
أضف تعليقك

تعليقات  0