مسلم البراك: بيان الديوان الاميري يتجاهل حق الامة بإحكام رقابتها على جميع السلطات..



استغرب الامين العام لحركة العمل الشعبي والنائب السابق مسلم البراك صدور بيان مناشدة من الديوان الاميري بشأن مقاطع الفيديو التي اعلن عنها نائب رئيس الوزراء السابق الشيخ احمد الفهد اثر شهادته امام النيابة العامة في شكوى رئيس مجلس الامة السابق جاسم الخرافي ضد مغردين. وقال البراك بأن ذلك يمس حق الامة بإحكام رقابتها على جميع السلطات.

وفي ما يلي تصريحات البراك التي نشرها على حسابه على تويتر:
"البيان الذي صدر من الديوان الاميري والذي يناشد فيه المواطنين بعدم الخوض بموضوع الشريط يثير الأستغراب والدهشة ويتجاهل حق الامة بإحكام رقابتها على جميع السلطات، والديوان الأميري لا يملك الحق بهذا الحجر بينما هناك مجموعة من المغردين المتهمين بناء على الشكوى المقدمة من جاسم الخرافي وهم، محمد الجاسم ومشاري بو يابس وسعد العجمي واحمد فاضل.

وفي الوقت الذي كانت فيه الامة تنتظر وتتوقع قرارات تحمي مقدراتها ومستقبل اجيالها واموالها وامنها الوطني والاقليمي وكشف حقيقة مضمون الشريط الذي اصبح وجوده امر حقيقي، وهذا ما أكده بشكل مباشر بيان الديوان، كما ان الشعب الكويتي ومنتدياته ودواوينه يتداول الكثير من مضامينه، تأتي هذه المناشده من الديوان الاميري والتي لا نفهم منها الا محاوله للتستر على من وردت اسمائهم وصورهم في مقاطع فيديو "جنيف".

ومن هنا فإن صدور بيان المناشدة من الديوان الاميري بعدم الخوض والحديث فيما يتعلق بالشريط يؤكد على ضرورة أن يحكم الشعب الكويتي رقابته ومتابعته لتحقيقات النيابة العامة وعلى النيابة العامة استكمال التحقيقات بحيادية وتجرد لمعرفة ما اذا كان ما هو موجود في مقاطع الفيديو وحسب ما نشر في مواقع التواصل الأجتماعي يستدعي توجيه اتهامات أمن دولة لجاسم الخرافي وناصر المحمد ام لا ، لأن الامة مصدر السلطات جميعاً ولأن الخائفون المرتجفون لا يصنعون وطناً آمناً تتحقق فيه تكافؤ الفرص والعدالة الأجتماعية وحماية الأموال العامة"
أضف تعليقك

تعليقات  0