تعرف على فوائد الشوفان



سعره زهيد ومكوناته مفيدة للصحة. بات منتشراً في مختلف انحاء البلدان في العالم. يُستخدم في وصفات عدّة، ويُلجأ إليه للعناية الصحية من البشرة مروراً بالأعصاب والحمية الغذائية. يحتوي على الكثير من الأحماض الامينية، وفيتامينات كفيتامين B1 وفيتامين PP وفيتامين D، وعلى معادن مثل الحديد، الفوسفور، البوتاسيوم، الكالسيوم، الماغنيزيوم، الصوديوم وهيدرات الكربون.

يحمي القلب

بحسب دراسة علميّة قامت بها جامعة “تافتس” في ولاية بوسطن، ونشرت في مجلة “Free radicals biology and medicine” عن فوائد “الفينول” الموجودة في نبات الشوفان، تبيّن أن هذه المادة المضادة للأكسدة قادرة على منع خلايا الدمّ من الالتصاق بالشرايين، وبالتالي منعها من التسبّب بانسداد شرايين القلب على المدى الطويل.

يخفض مستوى الكوليسترول

كشفت دراسة هولنديّة أن الشوفان قادر على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم. ونتيجة التجارب التي أجريت باشراف استاذ علم القلب في المركز الطبي في شيكاغو الدكتور ميشيل ديفيدسون، إنخفض مستوى الكوليسترول من 10 الى 16% عند الذين أجريت عليهم الدراسة، وذلك بعد تناول الشوفان. ويعزو ديفيدسون ذلك إلى أن الشوفان يحتوي على مادة “غلوكانات بيتا” التي تعمل على امتصاص معظم الكوليسترول الضار من الدمّ وبالتالي تنخفض نسبته. اللافت في النتائج أن تأثير الشوفان على الكوليسترول يتفاوت من شخص الى آخر. وهو أكثر فعاليّة عند الأشخاص الذي يعانون مستويات عالية من الكوليسترول، في حين تخفّ فعاليّته عند الذين يتمتعون بمعدلات متوسطة أو منخفضة.

يحارب السمنة

توصلّ باحثون اميركيون من مركز بحوث نيويورك التابع لمستشفى “سان لوكيس روزفلت”، الى أن تناول الشوفان على وجبة الإفطار من شأنه أن يقطع الشهيّة، وبالتالي يساعد كل من يحاول التزام حمية غذائيّة. وأضافوا أن الالياف الموجودة في الشوفان تبطىء عمليّة الهضم وتعمل على ابقاء الطعام لأكبر وقت ممكن في المعدة، مما يعطي احساساً بالشبع لفترة طويلة.

ضدّ السرطان

بعدما اكتشف العلماء أن الشوفان يخفض نسب الكوليسترول العاليّة، توصّل بحث عالمي حديث الى نتيجة جديدة وهي أن الشوفان يحتوي على نوع من الفينول (مضاد للأكسدة) لا يوجد في أي من المأكولات الأخرى وهو الـ Avenanthramide وله آثار قويّة جداً تمنع الاتهابات، الحكّة وتحارب السرطان.

ضد الإكتئاب

يستخدم الشوفان لمكافحة حالات الحزن والإكتئاب البسيط، إذ يعمل على تنظيم معدل “السيروتونين” في الجسم التي يعمل بدوره على تحسين المزاج وزيادة النشاط، وهي أمور نفقدها عند انخفاض معدلات هذا الهرمون المعروف باسم هرمون السعادة. ولكون الشوفان بطيء الهضم، فمفعوله يستمرّ لفترة طويلة. وقد بات بعض الأختصاصيين يصفون الشوفان عوض بعض العقاقير لما له من مفعول جديّ.
أضف تعليقك

تعليقات  0