رئيس وزراء إيطاليا السابق يقضي عقوبة بـ "رعاية المعاقين"




وافق المدعي العام في مدينة ميلانو الخميس، على السماح لرئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلسكوني، بقضاء عقوبته بتهم التهرب الضريبي بأعمال "خدمة المجتمع".

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية (أكي)، أن المدعي العام في محكمة مدينة ميلانو أنطونيو لامانّا طلب لبرلسكوني، المدان بالتهرب الضريبي، قضاء عقوبة سنة في "خدمة المجتمع" بدلاً من وضعه رهن الإقامة الجبرية.

وكانت تقارير إعلامية رجحت أن برلسكوني سيقضي فترة العقوبة في مؤسسة لرعاية المسنين من ذوي الإعاقة، حسبما طالب محاموه، بما أن الاقامة الجبرية تمنع برلسكوني، زعيم حزب فورتسا إيطاليا، من قيادة الحملة الانتخابية تأهباً لانتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في أيار/مايو المقبل.

ومن المتوقع أن يصدر قاضي محكمة ميلانو، باسكوالي دي نوبيلي ، في غضون اسبوعين كحد أقصى، القرار النهائي في القضية.

يذكر أن محكمة ميلانو كانت أصدرت في آب/أغسطس الماضي حكماً بالسجن أربع سنوات بحق برلسكوني بتهمة التهرب الضريبي في قضية حقوق البث، وقلصت العقوبة لعام واحد يقضيها رهن الإقامة الجبرية أو في خدمة المجتمع.




أضف تعليقك

تعليقات  0